اخبار ليبيا الان عاجل

مسؤول عسكري: نحن على بعد 2 كم من مقر السراج…ولن نقبل إلا بهذا الأمر!

موقع سبوتنيك الروسي

أكد العميد خالد المحجوب، آمر إدارة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، اليوم الخميس، أن القيادة العامة تحترم الدور الروسي كوسيط في حل الأزمة الليبية ، مشيراً إلى أن الجيش الوطني الليبي وقيادته لديهما ثوابت لا تتغير وهي حل جميع المليشيات المسلحة وتسليم أسلحتها.

بنغازي– سبوتنيك. ورداً على سؤال وكالة “سبوتنيك” حول المهلة التي طالب بها المشير الـ 48 ساعة للتشاور مع القبائل حول الاتفاق، قال المحجوب: “نحن نحترم الدور الروسي، لا شك لأنه دور وسيط ويبحث عن ما يجب أن يوقف القتال والحرب في ليبيا”، مؤكداً أن “القيادة العامة للجيش الليبي لديها ثوابت في هذا الموضوع لأن مشكلة ليبيا هي المليشيات وإذا لم يتم الوصول إلى أي اتفاق من خلال أن يتم التأكيد على تفكيك الميليشيات بشكل حقيقي، لأنه حتى في اتفاق الصخيرات تم الاتفاق على حل المليشيات ولم نصل إلى أي اتفاق”.

وأوضح المحجوب أن “في الصخيرات تم الاتفاق على أن تتحصل الحكومة على ثقة البرلمان الليبي بطبرق ولم يتم كل هذا وبقيت المليشيات في طرابلس إذا كان هذا تكرار لهذا الموضوع فالمسألة لا تخدم الليبيين”.

وتابع: “القيادة العامة للجيش الليبي وضعت شروطاً وأهمها سقف زمني محدد وواضح لحل الميليشيات المسلحة”، مؤكداً بأن “المشير حفتر في زيارته الأخيرة إلى موسكو قدم مقترحاً بهذه الأمور، نحن منتصرون على الأرض وبالتالي نحن من يجب أن يضع الشروط، لكن عندما ظهرت النتيجة أن الطرف الخاسر هو الذي يستفيد من هذا أصبح الأمر معقداً ولا نستطيع القبول بأي أتفاق ما لم يتم حل المليشيات في طرابلس”.
وأضاف آمر أدارة التوجيه المعنوي بالجيش الوطني الليبي أن “دخلنا إلى وسط العاصمة طرابلس العاصمة كبيرة وليست سهلة عندما نقول في بوسليم وصلاح الدين هناك طرابلس الكبرى تضم مناطق عدة لكن طرابلس العاصمة القلب نحن نبعد عن مقر السراج 2 كم”، مضيفاً أن “قواتنا موجودة على خط سجن أبو سليم المركزي، وكذلك في خلة الفرجان، و في معسكر التكبالي، و صلاح الدين في الإشارة الضوئية، وأيضاً في مشروع الهضبة و طريق المطار، ونبعد 2 كم عن مقر حكومة الصخيرات، العاصمة لم يبقى فيها إلا مناطق بسيطة وقواتنا المسلحة لم تتراجع ولن تتراجع بأذن الله”.

وحول الهدنة لوقف إطلاق النار في محاور القتال أكد محجوب على أن “وقف إطلاق النار مستمر حتى اللحظة في جميع محاور القتال التي تسيطر عليها قواتنا المسلحة والقيادة العامة لم تصدر أي تعليمات احتراماً للهدنة”، لافتاً أن “الجانب الآخر من المليشيات تقوم بإطلاق النار على والوحدات العسكرية وتوجد بعض الاختراقات للمليشيات وقواتنا ترد بقوة على مصادر إطلاق النار وهناك طائرة مسيرة تم السيطرة عليها”.

وتابع: “نحن مؤسسة منضبطة عسكرياً، لا نستطيع الرد على مصادر إطلاق النار لأننا مؤسسة تعمل بالتعليمات العسكرية ولسنا فوضويين أو ميليشيات”.
للحديث عن المفاوضات الروسية التي حدثت في موسكو، ما هي الشروط الأساسية التي قدمها قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر من أجل الموافقة على التوقيع، لماذا رفض التوقيع إذاً؟

وأكد أنه “بالنسبة إلى أي أتفاق لن يتم إلا بحل المليشيات المسلحة، لا نريد تكرار سيناريو الصخيرات لن ينفع ذلك، لا يفيد هذا”، مؤكداً بأن “أساس المشكلة والعمل العسكري واضح ونحن متفقون عليها وحتى العالم يرى ذلك ويعرف ذلك، المشكلة في ليبيا هي الميليشيات خروج الميليشيات وتسليم أسلحتها هي المشكلة الليبية وهذا ما يريده الليبيين والقائد العام للجيش الوطني الليبي يمثل ليبيا في المفاوضات ويتحدث عن ما يريده الليبيون، ولا يتحدث عن ما يريده هو والقيادة تتحدث باسم الليبيين”.

ما هي الشروط العسكرية أو السياسية التي طلبها المشير خلال مفاوضات موسكو، قال إنه “طلب أولا أن تركيا عدو وتقوم بدعم الميليشيات ورفض وجودها كطرف”، قائلاً: ” كيف يمكن أن تكون طرفاً ونحن منتصرون والجيش الليبي هو من يضع شروطه”.
وأوضح بأن “المشير خليفة حفتر لم يذهب إلى مفاوضات موسكو كمهزوم بل أتى كمنتصر”، موضحاً أن “الأمر الأخر، جلب المرتزقة، الموجود حتي هذه اللحظة ولم يتوقف، أيضاً هناك خلل الميليشيات لا تزال مسيطرة على حكومة السراج ومجلسه، إذا لابد من حل الميليشيات وهنا أساس القضية”.

ورداً على سؤال حول رفض حكومة الوفاق حل الميليشيات المسلحة، قال المحجوب إن “الوفاق لا تملك القرار نحن اتفقنا مع الوفاق فيما سبق 6 مرات دون جدوى”.

وأكد أن “القائد العام رفض التوقيع في موسكو لأنه لم يتم تحديد سقف زمني لحل الميليشيات وتسليم أسلحتها للجيش الوطني الليبي ، وإذا لم يكن للجيش الليبي دور في ذلك على الأرض إذاً أي أتفاق هو تحايل على ليبيا والشعب الليبي هذه ثغرات يدخل من خلالها تنظيم الإخوان والإرهابيين والقيادة تدرك هذا الأمر جيداً”.

وحول تشاور قائد الجيش الليبي مع القبائل الليبية، أشار إلى أن “القبائل الليبية المعروفة الموضوع من هذا الجانب هناك أشياء دبلوماسية لابد منها والموضوع ليس بالسهل، نحن لدينا تجربة مع خبث الإخوان ولابد أن ندقق بكل ما يجب أن يصدر عن أي أتفاق، نحن لن نلدغ من جحرنا مرتين”.
وذكر بأن “ليس لدي معلومات حول اجتماع القائد العام المشير خليفة حفتر مع القبائل”، مؤكداً بأن “اذا رفض الشعب الليبي ماذا يمكننا أن نفعل، نحن نقاتل وننفذ مهمة أجازها البرلمان وكلفنا بها البرلمان بناء على قرار الشعب الليبي أن يتخلص من الميليشيات المسألة محسومة وواضحة”.

وأوضح أنه “منذ يومين كان هناك أجتماع للقبائل في بنغازي والآن يتم الإعداد لاجتماع للقبائل كبير وكل القبائل كانت مشاركة بالأعضاء الفاعلين والآن من المزمع قيام اجتماع قبائلي كبير”.

ووفقاً للتجهيزات لعقد مؤتمر دولي في برلين بشأن الأزمة الليبية أكد المحجوب أن “نعم وصلت دعوة من برلين إلى القيادة العامة للجيش الوطني الليبي لحضور مؤتمر برلين”، مؤكداً أن “القائد العام هو رجل مخضرم وهو يدرك القرار المناسب وفي وقتها سيتخذ القرار المناسب للذهاب أو عدم الذهاب”.

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي

موقع سبوتنيك الروسي

أضف تعليقـك

تعليقات

  • معنى ذلك ان السراج فى مرمى اى قناص فبندقية القنص مداها ستة كيلومترات اما المدفعية فنيرانها تصل الى اى مكان فى طرابلس قضى الامر فاصل ونواصل القتال بعد استراحة محارب والتقاط الانفاس نستكمل ساعة السفر الى ساحة الشهداء وسنغير اسمها الى ساحة الشهيد معمر القذافى

    • الموانئ و مصراطه ….. و عم حفتر لازم يفهم انه رايح في الرجلين رايح ( دي مؤامرة نهاية الزمان يا ابا موش من نوع فاصل و نواصل!!!) و الجيش لازم يفهم كده برضه ، فعلي الاقل يطلعوا طلعة لتحسين موقف المواجهة الحتميه مع جيوش المتوسط و جيوش الحلفاء فليخلصوا نواياهم الي الله و يدعوه مخلصين ان يؤازرهم

  • ستبقى كلب يا مذيع الميوعة المخنث تأكد ان ليبيا بإذن سيتبدل حالها إلى أفضل وانت ستبقى كلب

  • أيضا ستبقى ةتكلم بدون موافقة وعمل كلام وبدون اي فعل ليبيا الى الأفضل وفروخ القحبة اللي زيك منتهيين

  • في نهاية الفقرة الثالثة “إذا كان هذا تكرار لهذا ” على ما تعود “هذا” الأولى و”هذا” الثانية؟! كيف لنا ان نفهم هذا عندما يكون هذا هو الأسلوب؟