اخبار ليبيا الان عاجل

الشرق الاوسط: حكومة الوفاق تقرّ لأول مرة بوجود عسكريين أتراك في طرابلس

جريدة الشرق الاوسط
مصدر الخبر / جريدة الشرق الاوسط

أقرت حكومة «الوفاق الوطني» الليبية، التي يرأسها فائز السراج، للمرة الأولى، بوجود من وصفتهم بخبراء عسكريين أتراك، في العاصمة الليبية طرابلس؛ لكنها قالت إن مهمتهم تتعلق فقط بتدريب القوات الموالية لها التي تقاتل ضد قوات «الجيش الوطني»، بقيادة المشير خليفة حفتر.

وعلى الرغم من أن المتحدث باسم وزارة الخارجية بالحكومة نفى في مقابلة مع وكالة «الأناضول» التركية الرسمية للأنباء وجود مقاتلين، أو عسكريين سوريين، ضمن القوات التابعة لحكومته بطرابلس؛ فإنه أوضح أن الاتفاق الذي أبرمه السراج مع الدولة التركية يتضمن «إرسال خبراء».

وقال بهذا الخصوص: «هم يوجدون في طرابلس بهدف تدريب عناصرنا، وبالتالي كل الجنود يتبعون للدولة التركية. وحتى الآن نسير بخطوات ثابتة لتحقيق كل ما جاء في مذكرة التفاهم لتفعيلها بشكل كامل»، لافتاً إلى أن «حكومة (الوفاق) استعدت وهي على علم بأن هذا الشخص (حفتر) ليس شريكاً سياسياً، ولن يكون؛ لأنه رفض التوقيع على اتفاق الهدنة في موسكو، ورفض مخرجات مؤتمر برلين. وهي إشارة واضحة إلى أنه يريد أن يحسم عسكرياً، لذا لا بد من أن نقابله عسكرياً».

وتابع المتحدث بنبرة تصعيدية: «نحن مستعدون للحل العسكري، وقد أمددنا كل خطوطنا الأمامية بالعتاد والسلاح اللازم، وليس أمامنا إلا هذا الحل».

وكان سرهات أكسين، سفير تركيا في طرابلس، قد تعهد خلال اجتماعه أول من أمس مع قادة مناطق ليبية محلية، بمواصلة بلاده تقديم الدعم لحكومة السراج. واعتبر في تصريحات صحافية أن المشير حفتر «لا يميل للحوار من خلال تهربه من مؤتمري موسكو وبرلين».

عن مصدر الخبر

جريدة الشرق الاوسط

جريدة الشرق الاوسط

أضف تعليقـك

تعليق

  • المشير خليفة حفتر هو رئيس ليبيا المنتخب بما له من شعبية جارفة رغم انف الخوان واردوغان الذين فعلوا فى مصر مع السيسى اكثر مما يفعلوه مع حفتر ومع ذلك كانت النتائج عكسية فمصر بقيادة السيسى تقدمت عسكريا واقتصاديا فجيش مصر تقدم على الجيش التركى والاسرائيلى واصبح التاسع عالميا والاول افريقيا وعربيا واسلاميا رغم ان انف الخوان الاغبياء