عاجل

حتى في عز البرد و المطر .. تبقى الام مصدر السعادة. تحية للمرأة و الأم الليبية

قناة الان
مصدر الخبر / قناة الان

حتى في عز البرد و المطر .. تبقى الام مصدر السعادة. تحية للمرأة و الأم الليبية
?

عن مصدر الخبر

قناة الان

قناة الان

أضف تعليقـك

تعليق

  • لم تكن لي ام ولا اب – ولدت في بلد ليس به اخلاق ولا دين ولا ادب -ليس فيه دين وهم يعبدون الشياطين لانهم ملاعين منذ شروق الشمس حتى غروبها والى الاف السنين – من منكم له اب او ام – امهاتكم لا ينجبون الا العملاء الملاعين السراق التافهين -فلا تفرح ام انجبت العملاء واخوان الشياطين قتلت الاطفال والمسنين من الصغار والكبار – في بلادكم لا دين ولا اخلاق انكم ابل ونياق لا تساقون الا بالعصاء والمجداف – انتم لا اخلاق لكم لا انتم ولا امهاتكم ولا اباءكم -من انتم كما قال سيد ارعاع القادمون من صحراء الشقاق والنفاق – انتم منه وهو منكم لان امهاتكم اهانوكم وانجبوكم ولا اخلاق لكم ولاءباءكم لانهم جنوا على انفسهم وجنوا عليكم -تبا لكم في وطن ليس لكم لان البيت لساكنه والسارق يكرم والقاتل يمنح ام الحلق – فلتموتوا انتم وامهاتكم وتنتهي امة ليس بها الا الحقراء والخردة وعباد ابليس اللعين —