اقتصاد

البوري يُحذر من تأثير العُطل على إجمالي الناتج لليبيا

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

غالبا ما تقابل الإجازة الحكومية لموظفي الدولة والمتعلقة بالمناسبات الوطنية بالترحاب من عموم الناس إلا أن بعض الاقتصاديين والمصرفيين لهم وجهة نظر مختلفة وهي أن التمادي في منح الإجازات يتسبب بخسائر اقتصادية وضياع فرص استثمارية فضلا عن تعطل مصالح وأشغال الكثير من المواطنين.

رئيس مجلس إدارة مصرف السراي للتجارة والاستثمار نعمان البوري نشر عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أنه في 3 أيام عطلة تفقد ليبيا ما نسبته 1% من إجمالي الناتج العام.

وكانت الحكومة المؤقتة قد أعلنت يوم الاثنين المقبل المصادف للسادس عشر من سبتمبر عطلة رسمية بمناسبة يوم “ذكرى الشهيد”، وعملت الحكومة على منح يوم الأحد السابق له كعطلة رسمية أيضا على أن يستثنى منها موظفو بعض القطاعات العامة التي تستوجب أعمالهم حضورهم، على أن يخصم هذا اليوم من رصيد الإجازات السنوية للموظف.

وكانت حكومة الوفاق الوطني قد أعلنت أيضا عن عطلة في المناطق الخاضعة لسيطرتها يوم الاثنين المقبل فقط، لكن بعض الجهات العامة رأت أن تمنح موظفيها أيضا يوم الأحد السابق له يوم عطلة على أن يخصم من رصيد الإجازات الشخصي للموظفين.

وكان ديوان المحاسبة قد ذكر في تقرير سابق له أن إنتاجية الموظف الليبي لا تتعدى ربع ساعة يوميا وسط مطالبات من خبراء الاقتصاد بترشيد الإنفاق العام.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك

تعليق