اقتصاد

الكبير يستعرض نتائج الإصلاحات الاقتصادية

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

تقرير 218

سجلت الأشهر الأخيرة ظهورا إعلاميا متكررا لمحافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير كان آخرها المقابلة التي نشرتها هذا الأسبوع صحيفة Global Finance “غلوبال فاينانس” حيث وصف فيها الكبير إدارة المصرف في طرابلس أنها هي الوحيدة المعترف بها من قبل المؤسسات الدولية.

كما استعرض الكبير خلال المقابلة بعض نتائج الإصلاحات الاقتصادية التي انطلقت في سبتمبر 2018 موضحا أن التضخم العام انخفض من 28% إلى معدل سلبي عند 1.6% وشدد محافظ مركزي طرابلس على مسألة الرفع من قيمة الدينار أمام الدولار بالمقارنة بين عامي 2017-2019 حيث صعد الدينار أمام الدولار إلى 4.10 دنانير في السوق السوداء بعد أن وصل إلى 9 دنانير في السنوات الماضية.
وطالب الصديق الكبير بإحداث تنوع في مصادر الدخل بدلا عن النفط وتشجيع القطاع الخاص وقال إن الأحداث التي شهدتها ليبيا عام 2011 كشفت أن الاقتصاد الليبي هش.

أما عن ملف الرواتب فقد أشاد الكبير بدور منظومة الرقم الوطني في الحد من مصروفات الازدواجية على المرتبات التي قال إنها انخفضت خلال السنوات الأخيرة من 18.6 مليار دولار إلى 13 مليار دولار.

وأشاد محافظ مصرف ليبيا المركزي بوقف الدعم على السلع الغذائية مشيرا إلى أن الخطة ساهمت في توفير 1.4 مليار دولار خلال السنة المالية الماضية، وفي رد على سؤال حول تحديات عمل المركزي أوضح الكبير أن من أولويات عمل الإدارة الحالية هو الحفاظ على ودائع المصرف واستثمارها ليتزامن ذلك مع العمل على تحسين ملف مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب حسب تعبيره.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • انتشار اللافتات الأجنبية والتسميات الأجنبية المحلات والمطاعم والمقاهي في مناطق البلديات الليبية – أدى الى ضياع الهوية الليبية والغزو الفكري والثقافي الذي لحق بالمواطنين المسلمين والمؤسسات العامة – وجلب العديد من الظواهر السلبية الهدامة الذي ادى آلى الانهيار الاسري وضياع الأبناء والبنات – وضياع الهوية الليبية الثقافية . وانتشار المخدرات والفسق والرذيلة داخل هذه الأماكن – دون اتخاذ اي إجراءات عسكرية قوية اتجاه هذه المواضيع .