اقتصاد

«مركزي البيضاء»: بيان مصرف “طرابلس” مضلل ويعكس «وهم الإصلاحات الاقتصادية»

أكد مصرف ليبيا المركزي بالبيضاء، أن المبالغ الظاهرة ببيان “مركزي طرابلس” مضللة، وأن هناك عدم قدرة على توفير مخصصات وهو ما يعكس “وهم الإصلاحات الاقتصادية”، بحسب البيان.

وأوضح بيان «مركزي البيضاء»، أن “معدل الأداء بلغ هذا العام حتى نهاية شهر سبتمبر الماضي 79% وهذا يعكس أن النفقات الفعلية بنهاية العام ستتجاوز مخصصات الميزانية بسبب الارتفاع المستمر في الإنفاق العام على الأغراض الجارية، كما أن معدل الأداء يبين أن نفقات التنمية المتدنية حيث لم تتجاوز (36%) تعكس المستوى المتدهور الذي تشهده طرابلس في خدمات المياه والكهرباء والنظافة العامة”، بحسب البيان.

وأضاف المصرف المركزي بالبيضاء في بيانه أن المبالغ الظاهرة ببيان “مركزي طرابلس” مضللة، لأنها تعكس تحويلات الطلبة في الخارج ونفقات السفارات وليس التنمية في الداخل والتي من الواضح عدم قدرة البيانات المالية الحالية على توفير مخصصات بأي شكل وهو ما يعكس (وهم الإصلاحات الاقتصادية) التي نسجت من فراغ المعطيات وغياب الرؤية”، وفق ما جاء بالبيان.

وأشار “مركزي البيضاء” إلى أن الرسوم المفروضة على بيع النقد الأجنبي، والتي بلغت قيمة عوائدها قرابة 17 مليار دينار في تسعة أشهر فقط، لا يمكن الارتكان إليها كمصدر دخل، وذلك لأنها إجراء مؤقت فرضته سياسة الأمر الواقع بسبب غياب مجلس إدارة المصرف المركزي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك