اقتصاد

محملًا المسؤولية للرئاسي.. الكبير لـ “غوتيريش” : المصرف المركزي غير مسؤول عن منح استثناء على بيع النقد الأجنبي

طرابلس-العنوان

أخلى محافظ مصرف ليبيا المركزي طرابلس الصديق الكبير مسؤولية المصرف المركزي من منح أي استثناء يتعلق ببيع النقد الأجنبي بالسعر الرسمي غير الخاضع للرسم، محملًا مسؤولية ذلك الأمر على المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق.

وجاء ذلك في رده على ما ورد بفقرة خاصة بالحالة الاقتصادية في ليبيا، ضمن تقرير الأمم المتحدة، الشهر الماضي، والتي أشارت فيه الأمم المتحدة إلى أنه لايزال هناك نقص في الشفافية، فيما يتعلق بالأشخاص الذين يستطيعون الحصول على السعر الخاضع للضريبة مقابل السعر الرسمي.

وأكد الكبير في رسالة موجهة عن طريق رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، غسان سلامة، إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أن المصرف المركزي لم يقم ببيع النقد الأجنبي بالسعر الرسمي غير الخاضع للرسم، باستثناء مخصصات أرباب الأسر الليبية المستثناة بموجب قرار المجلس الرئاسي، رقم (1300) لسنة 2018.

وقال الكبير، إن المصرف “غير مخول بمنح أي استثناء من تطبيق قرار الحصول على السعر الخاضع للضريبة مقابل السعر الرسمي، وأن صلاحية منح ذلك الاستثناء تقتصر على المجلس الرئاسي لحكومة”.

وأكد الكبير، على دأب المصرف المركزي بنشر بيان شهري بالإيرادات والمصرفات بما فيها الإيرادات المتأتية من فرض الرسم على مبيعات النقد الأجنبي.

وطالب الكبير الأمين العام للأمم المتحدة بـ “تصحيح” ما ورد في التقرير الأممي، مضيفا أن المصرف مستعد للتعاون والإجابة عن أي استفسارات ترد في هذا الشأن.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة العنوان الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة العنوان الليبية

صحيفة العنوان الليبية

أضف تعليقـك