اقتصاد

عبد العظيم عامر ينفي مكالمة التهديد المنسوبة إليه و تبعيته “لعلي ساسي”… و يكشف أسباب خلافه مع حمزة و كشيم

قال أحد أفراد الحراسة بالشركة العامة للكهرباء “عبد العظيم عامر” في تصريح لبرنامج فلوسنا رصدته “صدى الاقتصادية” أن مكالمة تهديد مدير عام مشروعات التوزيع بالكهرباء”عبد الحكيم كشيم” المنسوبة إليه مفبركة و غير صحيحة .

و أضاف بالقول: لدي مشكلة شخصية مع رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء “عبد المجيد حمزة” و “عبد الحكيم كشيم” .

و تابع بالقول: لا أتبع للمدير التنفيذي “علي ساسي” و لست حارسه الشخصي بل أنا أحد أفراد الآمن بشركة الكهرباء بالكامل ، وكنت ضمن حماية اللجنة التسييرية التي يترأسها “عبد المجيد حمزة”و تكفلت بحمايته سابقاً .

و أفاد “عبد العظيم عامر” بالقول : رصدت حالات اختلاس و سرقة بمشروع محطة “لملودة” قمت بإحالة رسالتين “لعبد المجيد حمزة” تؤكد بذلك و قمت بمخاطبة ديوان المحاسبة و هيئة الرقابة الإدارية و النائب العام بالخصوص و بعد ذلك اشتعل الخلاف و تمت محاربتي من قبل “حمزة” و “كشيم”.

و قال “عبد العظيم عامر” لا يوجد آمر قبض بحقي بل استدعاء فقط ، و هناك اشكالية حدثت بالشركة المدة الماضية لقيام السائق التابع لرئيس الشركة العامة للكهرباء بجلب “كتيبة” رفقته بسبب منعه من تعبئة “بنزين” بمحطة الشركة التي أتكفل برئاستها .

و كان مدير عام مشروعات التوزيع بالكهرباء”عبد الحكيم كشيم” قد كشف عن تهديده من قبل شخص يتبع لأفراد الحراسة التابعة للمدير التنفيذي بالشركة “علي ساسي” و يدعى “عبد العظيم عامر” .

و أضاف بالقول: المدعو “عبد العظيم عامر” لا تربطني به أي علاقة أبداً ، و التهديد كان بسبب غير معلوم رغم وجود خلافات بالشركة بين بعض المدراء .

و من جهته قام رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء “عبد المجيد حمزة” بتقديم شكوى ضد “عبد العظيم عامر” ، بالإضافة إلى إصدار آمر من قبل وزارة الداخلية بشكل عاجل و تعميمه وفقاً لمصادرنا بالشركة العامة للكهرباء.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية

صحيفة صدى الاقتصادية

أضف تعليقـك