اقتصاد

المغرب يعتمد مؤشراً مرجعياً وحيداً لتتبع احتياطيات الصرف

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

قال بنك المغرب المركزي في بيان إن اعتماد الأصول الاحتياطية الرسمية ستكون مؤشراً مرجعياً وحيداً من أجل تتبع احتياطيات الصرف، في خطوة من المصرف المغربي لمراقبة احتياطيات الصرف بشكل أفضل لتطبيق أفضل الممارسات الدولية المعمول بها في هذا المجال بحسب مركزي المغرب.

وأكد المركزي أن السلاسل التاريخية للأصول الاحتياطية الرسمية منذ سنة 2001 ستبقى متاحة على موقع البنك على الإنترنت، مشيرا إلى أن المقصود بالأصول الاحتياطية الرسمية، الأصول الخارجية الخاضعة للسيطرة المباشرة للسلطات النقدية والمتاحة فوراً تحت تصرفها لتمويل ميزان المدفوعات، أو التدخل في أسواق الصرف للتأثير على سعر صرف العملة، أو غير ذلك من الأغراض ذات الصلة وفقا لوصفه، منوها أن هذه الأصول تتكون من الذهب النقدي وحقوق السحب الخاصة إلى جانب الأصول من العملات القابلة للتحويل التي يحوزها البنك المركزي بالإضافة إلى وضعية احتياطي المغرب لدى صندوق النقد الدولي.

وفي سياق آخر ذكرت مديرية الخزينة والمالية الخارجية التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة بالبلاد أن الخزينة ستصدر، غدا الثلاثاء سندات عن طريق مناقصة على المدى القصير والمتوسط والطويل.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك