اقتصاد

بعد تمويلها للعدوان على طرابلس … الإمارات تتسبب في انهيار الدينار بـليبيا

لم تكتف الإمارات بدورها في دعم الانقلاب في ليبيا عبر إرسال السلاح والذخائر، ودعم المليشيات المتمردة على الدولة المتمثلة في خليفة حفتر.

بل ظلت تعمل ليل نهار على إفشال مؤسسات الدولة، وبناها التحتية، وتسعى جاهدة لانهيار الاقتصاد الليبي عبر ضرب العملة، وإيقاف إنتاج النفط، ليس في ليبيا فقط، بل في عدة دول أخرى.

إيقاف النفط

وبينما قالت المؤسسة الوطنية للنفط في 12 يوليوالحالي، إن الإمارات هي من أعطت التعليمات لميليشيات حفتر لإيقاف الإنتاج، تسبب إغلاق جماعات موالية لحفتر الحقول والموانئ النفطية منذ يناير الماضي في خسائر مالية تجاوزت 7 مليارات دولار.

ومن جانب آخر فقد قالت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، إن إغلاق النفط في ليبيا قد يسبب انهيار الدينار الليبي مرة أخرى، بحسب الوكالة.

انهيار الدينار

رئيس المجلس الأعلى للدولة بليبيا، خالد المشري، اتهم في 14 يوليو الحالي دولةَ الإمارات بالعمل على تخريب الأوضاع الأمنية والسياسية والاقتصادية وتمزيق البنية الاجتماعية في بلاده.

وأضاف المشري، في لقاء تلفزيوني مع قناة الجزيرة، بأن لديه معلومات بأن الإمارات لها علاقة بالمشاكل الاقتصادية التي تعاني منها ليبيا، وسعيها لانهيار الدينار الليبي.

ضرب الاستقرار

كما تقوم الإمارات بلعب نفس الدور في تونس ساعية وراء ضرب الاستقرار ومحاولة انهيار الدينار هناك فقد اعتبر الخبير الاقتصادي ووزير المالية السابق بـ تونس ، سليم بسباس،  أن الإمارات تلعب على ورقة الاقتصاد والدينار؛ من أجل تفجير الوضع الاجتماعي في تونس.

وأضاف بسباس في تصريح لـ” العربي الجديد” في يوليو الحالي أن الدينار التونسي لا يزال محميا من تداعيات “العاصفة” السياسية التي تمر على البلاد بدفع من قوى خارجية، مرجحا ألا يطول صمود الدينار واستقرار سعر الصرف في حال تواصل الوضع على ما هو عليه مدة أطول.

وتُتهم الإمارات بلعب دورا خطيرا في الضغط على الدينار العراقي عبر تشجيع تهريب الأموال إلى دبي، كما ضاربت أبوظبي بشدة على الليرة التركية قبيل الانتخابات الرئاسية، وعقب محاولة انقلاب يوليو، وكذلك الريال القطري 2017، والريال اليمني في 2015.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة الرائد الاعلامية

عن مصدر الخبر

شبكة الرائد الاعلامية

شبكة الرائد الاعلامية

تعليقات

  • شبكة الخرفان الرائد فى الكذب يقلبون الحقائق بنفس اسلوب الصهاينة فلولا دعم المشير خليفة حفتر لما تخلصنا من الدواعش فى درنة وبنغازى ولكانت ليبيا مقسمة بين امريكا ورسيا مثل سوريا اما اسباب انخفاض الدينار ياحمار مرتبط بنهب تركيا لمدخرات الشعب الليبى فى مصرف ليبيا المركزى عن طريق الخوان المفسدين اتفووووه عليكم ملعونين

  • الاخوان شرق خلق الله يقلبون الحقائق فخراب ليبيا ودمارها سببه قطرائيل التى تمول قوى الشر والارهاب لتفتيت الجيوش العربية لصالح اسرائيل والكل يعرف ان الاخوان واسرائيل صناعة انجليزية وهدفهما واحد عنصرى السيطرة والهيمة باى ثمن حتى لو تحالفوا مع الارهاب

  • الفكر الاخوانى ضال ومسئ للاسلام فهناك فارق كبير بين من يتاجر مع الله بان يكون عمله خالصا لوجه الله صادقا امينا وبين من يتاجر بالدين لتحقيق اطماع دنيوية مثل الاخوان شر خلق الله فهم خلايا سرطانية عنصرية تفسد فى الارض وتسفك الدماء وحتى رايتهم مضللة ومسيئة للاسلام وتخدم اعداء الاسلام الذين يروجون لافيكة ان الاسلام انتشر بالسيف عكس الحقيقة انه انتشر بقيمه السامية فالفاروق عمر بن الخطاب ارسل عمرو بن العاص لفتح مصر ونشر قيم الاسلام السمح فاعاد بطريرك الاقباط الذى نفاه الرومان وهم مسيحيون بينما المسلمون نشروا التسامح وحرية العقيدة وسمحوا ببناء الكنائس ومن يقرأ ما كتبه كبار القساوسة عن سيدنا عمر سيفخر بانه مسلما مع ان عمر بن الخطاب عرف عنه الشدة ولكن فى الحق ما اعظم الاسلام السمح واللعنة على الاخوان الذين وضعوا القرآن الكريم فى راياتهم بين سيفين واختاروا اية تبدأ بقوله تعالى واعدوا ليروجوا لافكار اعداء الاسلام والافضل ان يكون القرآن الكريم حوله نور يهدى الى الصراط النستقيم وحوله غصنى زيتون رمز للسلام ومنها كلمة الاسلام ورسالته رحمة للعالمين وتحتها اية قوله تعالى وتعاونو على البر والتقوى ةلا تعاونوا على الاسم والعدوان .
    والاكذوبة الثانية لشرق خلق الله انهم يشبهوا القرآن كلام الله المقدس بالدستور وهو كلام ناقص من وضع البشر فيه اختلاف كثير معاذ الله ان يقول ذلك مسلم عاقل فالقرآن كما وصفه الله هدى ورحمة للعالمين فنقول القرآن هدانا للصراط المستقيم
    واسوأ اقوالهم انهم يقولون الرسول قدوتنا الايستحوا من الاساءة لحبيبنا الصادق الامين ذو الخلق العظيم سيد الخلق يقول هذا اخوانى حقير سئ الخلق يتنفس الكذب يتبع كل مانهى عنه رسول الله من صفات المنافقين واليهود بالقرآن والسنة

    • لا اخبار ليبيا اتقول الحقيقه ليس لديها مصلحة للوقوف مع احد، الاعلام النزيه لاينحاز ل طرف وماالفرق بين الامارات وقطر ماهو الاتنين بعقال واحد ي طويل الزومه

  • شبكة الرائد معروف انها تابعة للاخوان وتتنفس الكذب مثل الجزيرة الحقيرة تدلس وتقلب الحقائق وفخر لاى دولة تدعم الجيش الوطنى بقيادة المشير خليفة حفتر المكلف من مجلس النواب بقرار من مجلس النواب بنصاب قانونى ولكن العيب لمن يشترى نفايات ارهابية ويدفع ثمنها للمحتل التركى وشرف للجيش الوطنى ان تدعمه مصر قلب الامة العربية وارض الازهر الشريف والسعودية ارض الحرمين وقلب الامة الاسلامية والامارات اكثر الدول العربية تقدما وارسلت مسبار للمريخ بينما ارسلت تركيا نفايات ارهابية الى ليبيا بدعم من الخوان والسفهاء

  • هذا كذب ..الاخوان والصديق الكبير وقطر وتركيا هم من كانوا سبب في تدهور الدينار والاقتصاد في ليبيا ..تهبوا الأموال والمليارات من الدولارات والدينارات وتهريبها الى تركيا وقطر

  • تتميز الامارات بدعمها الشعوب العربية من اجل التحرير او التعمير بينما قطر تسعى للتخريب والتدمير وليس لديها نظام حكم ثورى حتى تصدر الثورة بل لديها نظام انقلابى قمعى يستغل اموال الشعب فى دعم الارهاب الدولى لصالح اسرائيل فتجد فى مصر حى الشيخ زايد ومدينة زايد فهل تجد فى مصر اى حى او مدينة للبغل حمد ولا حى موزه ابدا كل مافعلوه فى مصر تمويل العمليات الارهابية كمن ينفق امواله فى تجارة المخدرات لعنة الله على قطرائيل بينما الامارات رايناه تتقدم علميا وتصنع الاقمار الصناعية وترسل مسبار الى الفضاء وتجد صناعات تصدر لمصر فتجد اطقم صينى اماراتى فهل يوجد فى اى مكان منتج مصنع فى قطر التى تحولت الى مصنع للارهاب فى كل مكان انها ارض الشيطان بينما الامارات ارض زايد الخير