اقتصاد

بلومبيرغ: السراج يعتزم تقديم استقالته الأسبوع المقبل

قالت وكالة بلومبرغ الأمريكية اليوم الثلاثاء، إن رئيس الوزراء الليبي فائز السراج يعتزم الإعلان عن استقالته قريبًا، لكنه سيبقى في منصب مؤقت من خلال المفاوضات لتشكيل حكومة جديدة في جنيف الشهر المقبل، وفقًا لمسؤولين مقربين منه.

ويواجه السراج ضغوطات هائلة بعدما انزلقت حكومته في صراع سياسي داخلي، إضافة إلى الضغوطات من حركة احتجاجية ضد الفساد وسوء الخدمات.

وقال مسؤولان شريطة عدم الكشف عن هويتها للوكالة، إن إعلان السراج استقالته سيخفف بعض الضغط عن نفسه بينما يمهد الطريق لخروجه بعد محادثات جنيف.

وأضافت الوكالة بأن أربعة مسؤولين قالوا إن السراج ومساعديه ناقشوا خططه مع شركاء ليبيين ودوليين. وقال مسؤولان إنه من المتوقع أن يدلي بإعلانه بحلول نهاية بينما امتنع المتحدث باسم السراج عن التعليق على خطط رئيس الوزراء، بحسب بلومبرغ.

وسيُطلب من الطرفين المتنافسين الاتفاق على هيكلية جديدة للمجلس الرئاسي توحد الإدارات المتناحرة في البلاد وترتيب الانتخابات.

وأشارت الوكالة بأنه من المتوقع أن تلقى الخطوة ترحيبا من داعمي حفتر الإقليميين بما في ذلك مصر والإمارات العربية المتحدة، مع تسهيل المحادثات لتوحيد الدولة.

وقال دبلوماسيون عرب وغربيون آخرون للوكالة، إن قائد الجيش في المنطقة الشرقية خليفة حفتر هو نفسه أفسح المجال سياسيًا بشكل متزايد لعقيلة صلاح رئيس البرلمان الذي اقترح مبادرة سياسية لتوحيد مؤسسات البلاد والذي يقود الآن محادثات سياسية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية

صحيفة صدى الاقتصادية

أضف تعليقـك