اقتصاد

بومطاري يخاطب “الكبير” لتخصيص عائد مبيعات النقد الأجنبي لتسديد الالتزامات القائمة على الحكومة

طالب وزير المالية بحكومة الوفاق الوطني “فرج بومطاري” في خطاب لمحافظ مصرف ليبيا المركزي ” الصديق الكبير” استخدام عائد الرسم المحقق من مبيعات النقذ الأجنبي بقيمة 14.2 مليار دينار بحسب بيانات مصرف ليبيا المركزي خلال الفترة من الأول من يناير وحتى نهاية أغسطس الماضي في تسديد الالتزامات القائمة على الحكومة.

وأضاف “بومطاري” خلال خطابه الموجه بأنه تم تخصص مبلغ 1.4 مليار دينار نفقات التنمية “الباب الثالث” وفقا للترتيبات المالية للعام 2020 وفائض بعائد الرسم بمبلغ 12.8 مليار دينار، مقترحا تخصيص نسبة من العائد لسداد الالتزامات القائمة على الدولة.

وبين بأن دور وزارة المالية يتمثل في تحقيق كفاءة الإنفاق العام لتخفيف المعاناة التي بتكبدها المواطن الليبي في ظل الاحتلال القائم بالاقتصاد الوطني وإنعكاسات التأثير جائحة كورونا.

وأكد وزير المالية بأن الوزارة تعتزم استخدام الفائض من عائد الرسم المحقق حتى أغسطس الماضي، في سداد قيمة المرتبات المستحقة لما يزيد عن 146 ألف موظف لم يتقاضوا مرتباتهم لسنوات ومستهدفين بالإفراجات الجديدة، و تسوية قيمة التسويات المالية والعلاوات المقررة قانونا والمستحقة لسنوات لموظفي الدولة.

كما سيستخدم الفائض في تسوية المستحقات المالية للعسكريين المقبلين على التقاعد وسداد العجز والمستحقات السابقة للمعاش الأساسي، وتنفيذ قرار المجلس الرئاسي القاضي بتخصيص مبلغ مليار دينار لتنمية الجنوب.
ونبه إلى “بومطاري” إن استخدام فائض عائد الرسم دون أذن الحكومة يخرج عن نطاق اختصاص المركزي ويعد تعدي على المال العام دون وجه حق الأمر الذي يجرمه القانون.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية

صحيفة صدى الاقتصادية