اقتصاد

“حسني بي”: بعد إعادة فتح النفط واحتجاز إيراداته ورد فعل الكبير .. هذا هو الحل لإرضاء جميع الأطراف

قال رجل الأعمال “حسني بي” إن فتح النفط تم بعد إقرار المجلس الرئاسي وبالاتفاق مع جميع الأطراف المحلية والدولية باحتجاز إيرادات النفط لدى حساب المؤسسة الوطنية للنفط بالمصرف الليبي الخارجي.

وأضاف “حسني بي” في منشور له عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أمس الخميس أن ردة فعل محافظ مصرف ليبيا المركزي بطرابلس “الصديق الكبير ” على ذلك كانت بإيقاف دفعات المؤسسة والاعتمادات وغيرها من مصروفات الحكومة.

وأوضح “حسني بي” أن الحل المناسب لإرضاء الجميع هو بتوحيد رسوم بيع النقد الأجنبي لجميع الأغراض “حكومة وشعب”، وإلغاء الدعم مع دفع علاوة الزوجة والأبناء بمتوسط شهري 350 دينار للأسرة، إضافة إلى فتح المقاصة المصرفية على جميع المصارف باستثناء تلك التي تخالف القانون والقرارات النافذة.

وتابع بالقول إن إيرادات النفط يجب أن تحتجز بحساب المؤسسة حتى يتم توحيد الرسوم وإلغاء الدعم وصرف علاوة الزوجة والأبناء وفتح المقاصة، على أن يقوم المصرف المركزي بتغطية اعتمادات جميع المصارف من خلال بيع الدولارات للجميع في حدود مبيعات النفط الشهرية أو بما نسبته 80% منها، وتحال تغطية مقابلة من حساب المؤسسة إلى حساب الخزانة لدى المركزي بمقدار ما يباع من دولارات.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية

صحيفة صدى الاقتصادية