اقتصاد

البدري: مالطا صادرت عملة المصرف المركزي بدوافع سياسية والكبير طلب إحراقها

بنغازي 28 نوفمبر 2020 (وال) – أكد معالي نائب رئيس الوزراء بالحكومة الليبية لشؤون الخدمات، الدكتور عبدالسلام البدري، أن الحكومة المالطية وعدت بالإفراج عن الشحنة المالية التي تمت مصادرتها، مُبيّنًا أن تلك الشحنة تمت طباعتها من طرف المصرف المركزي بالبيضاء، وأنها ستساهم في معالجة عدد من المواضيع المالية من ضمنها مصاريف وسداد ديون علاج الجرحى.

وذكر البدري في حديث له مع صحيفة “صدى الاقتصادية”، أن إجراء مصادرة هذه الأموال مُسيسًا، مُشيرًا إلى أن الحكومة المالطية أكدت أن كافة إجراءات طباعة العملة في روسيا قانونية، وأن هذا كان أمر اضطراراي بعد استنفاذ كافة الوسائل الممكنة لمحاولة الطباعة في بريطانيا.

وأضاف أن محافظ مصرف ليبيا المركزي المُقال، الصديق الكبير، خاطب الحكومة المالطية بعد تأكدها من قانونية طباعة هذه العملة، وطالبهم بإحراقها ومن ثم تدخلت الحكومة الأمريكية وطالبت عدم حرقها وترك الأموال، مُستطردًا أن هذه العملة لحل إشكالية المواطن وليست مواد كيميائية أو غيرها وأنه لا يعقل عدم إمكانية سحب المواطنين بالمنطقة الشرقية حتى مرتباتهم.

وواصل البدري أنه إما أن يتم الإفراج عن هذه العملة أو العودة من مصدرها، مُشيرًا إلى أن كافة حلول ليبيا عند ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز، ومؤكدًا أنه من المفترض أن يكون لدى ليبيا بنك واحد مركزي، مُشيرًا إلى أنه سابقًا وصل عرض النقود إلى 11 مليار، والآن 35 مليار وهذا سينتج تضخمًا، وهبوطًا في قيمة العملة ويسبب عدد من المشاكل، وينعكس على المواطن. (وال – بنغازي) س س

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء الليبية وال

عن مصدر الخبر

وكالة الانباء الليبية وال

وكالة الانباء الليبية وال