اقتصاد

المؤسسة الوطنية للنفط تُجري مناورة مُحاكاة من المستوى الثاني للاستجابة لانسكاب نفطي بحري

طرابلس 05 سبتمبر 2021 (وال)- أجرت المؤسسة الوطنية للنفط اليوم الأحد، مناورة تتضمن تمرين مُحاكاة من المستوى الثاني للاستجابة؛ لانسكاب نفطي بحري من الدرجة الثانية بمشاركة الشركات النفطية التابعة لها ” مبروك – الزاوية – مليته – البريقة” .

وأوضحت المؤسسة – في صفحتها الرسمية – أنه خصص لتنفيذ هذه المناورة حقل البوري البحري التابع لشركة “مليته” للنفط والغاز، ومجمع “مليته” الصناعي ليكونا مسرحًا لهذه المناورة التي تهدف إلى معرفة وقياس، وتقييم مدى قدرة شركات المؤسسة الوطنية للنفط على الاستجابة المشتركة، في إطار تفعيل خطط الطوارئ الخاصة بهذه الشركات، لمجابهة وصدّ حوادث الإنسكابات النفطية البحرية من الدرجة الثانية.

وأشارت المؤسسة إلى أن هذه المناورة التي حضرها رئيس مجلس إدارة المؤسسة “مصطفى صنع الله”، أجريت بإشراف وقيادة مدير إدارة الصحة والسلامة والبيئة بالمؤسسة ” خالد بوخطوة”، وعدد من المديرين والمشرفين والمختصين بالمؤسسة الوطنية للنفط والشركات المشاركة، بحضور عدد من المختصين من وزارة البيئة، ومصلحة الموانئ والنقل البحري، وحرس السواحل.

ونوه ” صنع الله ” خلال حضوره المناورة؛ إلى أن إنجاز هذه التمارين تنعقد لأول مرة في قطاع النفط الليبي، متمنيًا أن لا تحدث أي حوادث أو إنسكابات في كل المواقع النفطية الليبية.

وبحسب صفحة المؤسسة؛ فإن هذا التمرين المشترك يسهم في معرفة مدى جاهزية القدرات القيادية والعملياتية، بالمؤسسة وشركاتها لمواجهة مختلف التحديات والمخاطر الناتجة عن الإنسكابات النفطية، ومخاطرها التي قد تحدق بالبيئة البحرية، بالإضافة إلى معرفة مدى فاعلية معدات مكافحة التلوث، ووسائل الاتصال الضرورية لفريق قيادة المكافحة من خطوط هاتفية، وشبكة الانترنت، وشاشات عرض لنقل المشاهد الحية مباشرة؛ من موقع الحدث إلى السادة المتواجدون بالغرفة الرئيسية بالمؤسسة الوطنية للنفط، وذلك لضمان إلمامهم بمجريات الحدث، ولتسهيل اتخاذهم للقرارات المناسبة . (وال)

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء الليبية وال

عن مصدر الخبر

وكالة الانباء الليبية وال