اقتصاد

موظفي شركة ليبيانا للهاتف المحمول بالمنطقة الغربية بمدينة غريان يصدرون بياناً بشأن التأكيد على إعادة تشكيل مجلس إدارة الشركة

وجه حراك موظفي الاتصالات والبريد قرار لأمين شؤون التنظيم رئاسة الوزراء بحكومة الوحدة الوطنية، أكدو من خلالها على وحدة القطاع شرقاً وغرباً وجنوباً، كما أنه داعماً لقرارات الجمعية العمومية التي صدرت والتي ستصدر لاحقاً، حيث طالب بإحترام القانون وترك مجلس إدارة القابضة الذي يمثل الجمعيات العمومية لشركات القطاع.

وأكد القرار أيضاً على استمرار والتنسيق الدائم بين مجلس إدارة القابضة ومنسقي حراك الاتصالات لتذليل جميع الصعوبات والمشاركة في اختيار العناصر التي تقود إدارة القطاع نحو الأفضل.

كما أصدر موظفي شركة ليبيانا للهاتف المحمول بالمنطقة الغربية بمدينة غريان بياناً بشأن قرار إيقاف رئيس مجلس إدارة الشركة الليبية للبريد للاتصالات وتقنية المعلومات القابضة رقم (7) وذلك بإعادة تشكيل مجلس إدارة شركة ليبيانا للهاتف المحمول، حيث أن مجلس الإدارة الحالي قد جعل شركة ليبيانا في مرحلة سيئة من الناحية المالية والخدمية، مشيراً إلى أنه اتخذ حزمة من قرارات الغير مدروسة كمبدأ ترسيخ المركزية وتهميش باقي المناطق التي كانت سبباً في الكثير من المشاكل والعراقيل.

حيث طالبو بدعم مجلس إدارة الشركة الليبية للبريد للاتصالات وتقنية المعلومات القابضة لأداء مهامها المناطة بها على أكمل وجه، وكذلك التأكيد على تنفيذ قرار الجمعية العمومية رقم (7) والذي ينص على إعادة تشكيل مجلس إدارة شركة ليبيانا للهاتف المحمول.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية