اقتصاد

وال| انتشار لسمكة الأرنب السامة على سواحل البريقة

البريقة 11 يونيو 2022 (وال) _ رصد صيادون وبعض الزوار على شاطئ البريقة ظهور ما يعرف بسمكة الأرنب السامة، مما سبب حالة من الهلع.

وكالة الأنباء الليبية تواصلت مع (خالد أحمد الوليد) عضو لجنة النشاط الرياضي بشركة سرت للنفط ومسؤول على مجموعة النقاط والنشاط البحري لعدة سنوات، والذي بدوره أكد: أنه تم بالفعل رصد عدد من أسماك الأرنب السامة على شواطئ البريقة.

وأوضح أنه بحكم تواجده المستمر على الشواطئ المحيطة بالشركة،  أن سمكة الأرنب السامة أزعجت زوار الشاطئ ، موضحا أنها سمكة دخيلة على الشواطئ الليبية ولكنها جاءت عبر هجرة بطريقة ما إلى ساحل الليبي.

واسترسل: قد تم رصد السمكة الأرنب من فترة طويلة على شاطئ طبرق وتم التنبيه عليها في تلك الفترة، وثم اختفت وها هي تعود مرة أخرى على شواطئ البريقة.

وأكد “الوليد” أن خطر الإصابة بالتسمم من سمكة الأرنب يحدث عن طريق التناول حيث تركز السموم بلحمها أي أنها لا تعد خطرة عند التلامس او الاقتراب وهي لا تعد من الأسماك الشرسة كالقرش مثلا، بل هي من الفئات الاستطلاعية الاستكشافية المتطفلة، حيث تقترب من أي جسم سواء إنسان أو غيره، وفي اقترابها تسبب الهلع والتوتر للسباحين مما يسبب لهم اختلال في التوازن عند السباحة، وقد يسبب لهم شرب كميات من المياه وهنا تكمن خطورة الاقتراب منها.

وأضاف أن هذه السمكة تقترب عند انتشار رائحة السمك لذلك حذّر الصيادون الذين تفوح منهم رائحة الأسماك لأنها جاذبة للسمكة الارنب وهذا ما قد يسبب اقترابها وهجوهما، كما أنها تتناول كل الأسماك الصغيرة التي تكون محيطة بالصيادين أثناء الصيد عن طريق الشبك او البنادق.

أما بالحديث عن إمكانيات وجود حلول لإبعاد هذه الأسماك على الشواطئ، فقد أفادنا الوليد، أنه لم يتم أي تدخل من الجهات الرسمية وأن كل ما يقومون به هي جهود من موظفي الشركة والصيادين؛ لتنبيه المواطنين وهناك محاولة إطلاق حملة صيد جماعي تستهدف السمكة الأرنب وإذ لم يتم القضاء عليها نهائي على الأقل تقلل من وجودها بحسب رؤيتهم.

وناشد الوليد المختصين من كليات العلوم التواصل معهم والانخراط بالحملة لتوعية الصيادين بتفاصيل علمية أكثر دقة كونهم الأكثر خبرة بالدورة الحياتية لهذه السمكة.

وأكد (هشام قليلة) أحد زوار شاطئ البريقة وسكانها،  مشاهدته وأسرته ظهور سمكة الأرنب السامة على شاطئ البريقة خلال الأيام الماضية، والذي بدوره صرح _ لوكالة الأنباء الليبية _ أن الأمر جدا مقلق بالنسبة للزوار وخاصة الأطفال معربا عن قلقه الشديد من سميتها خاصة أنها تسبب الوفاة.

وتابع قليلة: إننا لم نلحظ شخص أصيب بالسم أو بالوفاة، لكن ما شاع عن السمكة أربك الأسر التي اعتادت زيارة الشاطئ سواء من البريقة أو المناطق المجاورة لها، مطالبا الجهات المسؤولة بضرورة التدخل السريع خاصة أننا في فصل الصيف.

يذكر أن من  أعراض الإصابة بتسمم سمكة الأرنب السامة بحسب الدراسات، الغثيان الصداع الشديد وارتخاء المفاصل، هبوط في ضغط الدم، وتنميل في اللسان والشفتين وشلل مفاجئ. (وال _ البريقة)

تقرير: حواء سعد

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء الليبية وال

عن مصدر الخبر

وكالة الانباء الليبية وال