اقتصاد

خاص..المدير العام للتجاري الوطني يصرّح حيال توقيت مباشرة التمويل بالمرابحة الإسلامية وخطط المصرف التوسعية بمناطق الجنوب

صرّح المدير العام للمصرف التجاري الوطني “حمدي رضوان”خلال لقاءه مع صحيفة صدى الاقتصادية حيث قال:”اليوم نحن متواجدون بمدينة الزاوية لافتتاح فرع جديد في ظِل خطّة الانتشار المُعتَمدة من مجلس الإدارة، والتي تهدف إلى تقديم كافة الخدمات المصرفية في جميع فروع ليبيا”.

وتابع: “افتتحنا اليوم هذه الوكالة الجديدة وتشرّفنا بكوننا بين أهلنا في منطقة الزاوية؛ بالأمس افتتحنا وكالة أُخرى في مدينة طرابلس والأيام القادمة سيشهد المصرف افتتاح حوالي 20 فرع جديد”.

كما قال موضّحاً: “بفضل الله المركز المالي للمصرف صافي الربح بهِ 160 مليون دينار، وهذه أرقام ممتازة في ظل الظروف الراهنة، وبعد عيد الأضحى المبارك سيتم تقديم الخدمات الإسلامية لجميع العُملاء والخدمات الإسلامية المميزة كقروض السيارات والأثاث وتجارة المنافع”.

وقال أيضاً: “المصرف التجاري الوطني سيشهد نقلة نوعية خلال الثلاث أشهر القادمة في الخدمات المصرفية الالكترونية، كذلك تم تجهيز جميع الفروع بأفضل منظومة مصرفية والتي ستساهم في تخفيف الأعباء على المواطنين وتقديم خدمات مصرفية مميزة”.

وبالحديث عن قيمة أرصدة المصرف التجاري الوطني قال “رضوان”: “رصيدنا متين جداً لدى مصرف ليبيا المركزي طرابلس ويبلغ حوالي 5 مليار دينار، كذلك رصيدنا في مصرف ليبيا المركزي بنغازي حوالي 9 مليار دينار؛ المصرف التجاري الوطني من أفضل المصارف في ليبيا في جانب المقاصة وعمليات توزيع السيولة، وفي تقديم جميع الخدمات المصرفية”.

وحين سؤالهِ حول إمكانيّة أن تحد المنظومة الجديدة من الاختراقات ردّ المدير العام للتجاري الوطني بالقول:”نظراً لانتهاء دعم المنظومة السابقة، شرع المصرف التجاري في التعاقد مع أفضل الشركات العالمية وهي شركة أوريكا المختصّة بقواعد البيانات، وحالياً بفضل الله تمكّنا من تركيب هذه المنظومة والتي تحُد من عمليات الاختراق التي كانت تعاني منها المصارف؛ تم تجهيز المصرف بالأنظمة الرقابية والأنظمة التي تحمي قواعد بيانات المصرف، المنظومة متطورة جداً وتساهم في تطوير العملية المصرفيّة”.

أمّا بخصوص آخر المستجدات حول المرابحة الإسلامية صرّح موضّحاً:”وافق مجلس الإدارة في اجتماعه الأخير على طرح البيع بالمرابحة الإسلامية بعد عيد الأضحى المبارك، وتم تجهيز كافة المنتجات في النظام وتم تجربتها وكانت النتائج الأولية ناجحة؛ وبعد العيد سنشرع في عمليات التمويل بالمرابحة الإسلامية للأفراد وسيتمكن جميع الزبائن من الحصول عليها بكل يُسر وسهولة وتشمل جميع الخدمات المُعتمدة من هيئة الرقابة الشرعيّة”.

وحول خطة المصرف التجاري بالجنوب قال المدير العام للمصرف: “إن شاء الله سندعوكم خلال الفترة القادمة للجنوب الليبي لافتتاح تسعة فروع جديدة في المنطقة الجنوبية؛ حالياً نحن في التجهيزات النهائية وتمت الموافقة على تجهيز هذه الفروع في مناطق لايوجد بها خدمات مصرفيّة، ولهذا خلال شهر ونصف أو شهرين على الأكثر سنبدأ في افتتاح فروع جديدة بمناطق الجنوب الليبي”.

مُضيفاً: “السيولة حالياً متوفرة بالجنوب ويتم إرسالها عن طريق فروعنا بمنطقة طرابلس؛ وبإذن الله تعالى خلال الأيام القادمة سيشهد الجنوب افتتاح فروع مصرفية جديدة”.

وحول اجتماعات مجلس إدارة المصرف قال “رضوان”: “تتم اجتماعاتنا بشكل شهري والميزانية يتم اعتمادها عن طريق الجمعية العمومية خلال السنوات من 2013 وحتى 2019، وحالياً مركزنا المالي جاهز وإجراءاتنا كذلك”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية