اقتصاد

أفريكا أنتليجنس: تغيير وزارتي المالية والتخطيط على طاولة النقاش السرية بين الدبيبة وحفتر في الإمارات

ذكر موقع أفريكا أنتليجنس الفرنسي اليوم السبت إن عبد الحميد الدبيبة رئيس وزارء حكومة الوحدة الوطنية تعهد بعرض العديد من المناصب الوزارية لقائد القوات المسلحة خليفة حفتر .

محاولة الدبيبة تفكيك تحالف باشاغا:

وأضاف الموقع أن الدبيبة يحاول تفكيك تحالف رئيس الوزراء المكلف من مجلس النواب فتحي باشاغا وذلك في وقت يواجه فيه الدبيبة ضغطا عسكريًا متزايدًا حول طرابلس.

محادثات سرية في دبي:

وبحسب الموقع الفرنسي إن جولة مفاوضات سرية للغاية جرت في دبي في الفترة من 20 إلى 23 يوليو الجاري لمحاولة التوصل إلى اتفاق يسمح لحفتر بتعيين وزراء المالية والتخطيط والدفاع وربما الخارجية وعلى وجه الخصوص منصبا نائبي رئيس الوزراء اللذين يمثلان برقة وفزان .

وأكد الموقع إن هذه المحادثات جرت تحت رعاية أجهزة المخابرات الإماراتية التي تحاول عبثا منذ شهور الترويج لصفقة الدبيبة مع حفتر .

وتابع الموقع بالقول: حضر مبعوث رئيس مجلس الوزراء عادل جمعة ومستشاره أحمد الشركسي أحد أقاربه واستعار الاثنان الطائرة الرئاسية من طراز إيرباص A340، المخصصة عادةً للدبيبة أو لرئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي .

كما أن حفتر مثله نجله ومستشاره صدام حفتر حيث أنه بحسب بعض المصادر كان يتصرف بمبادرة منه وكان يحيط به الليبي المقيم في دبي أحمد العشيبي الذي يشار إليه باسم أحد أبناء حفتر العشيبي هو شخصية في النظام الاقتصادي والنقدي لشرق ليبيا ويمارس تاثيراً غير مباشر على العديد من المصارف التجارية في الشرق.

وتطرق الموقع إلى إن وجود العشيبي على طاولة المفاوضات هو نتيجة الاحتياجات المالية للجيش الوطني الليبي الذي يجب أن يجد طريقة لسداد مليارات الدنانير المقترضة من المصارف في شرق البلاد بينما تمكنت أيضا من دفع فواتير مجموعة فاغنر العسكرية الروسية التي تدعم الجيش الليبي منذ العام 2019 ولذلك ركز ممثلو حفتر على وزارتي المالية والتخطيط وفقا للموقع .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية