اقتصاد

صحيفة بريطانية تتهم الكبير ومحافظ بنك إنجلترا “بالاستيلاء” على الأموال الليبية وتوزيعها في بنوك لندن

ذكرت صحيفة إكسبرس البريطانية أمس الجمعة أنّ رئيس لجنة الخارجية بالبرلمان البريطاني “توم توجندهات” اتّهم محافظ بنك إنجلترا أندرو بيلي بـ “إضفاء الشرعية” للصديق الكبير محافظ مصرف ليبيا المركزي المعروف بتمويل الجماعات المسلحة -بحسب وصف الصحيفة-.

وأضاف “توجندهات” إن محافظ بنك إنجلترا قد قابل رجلاً أشرف على مؤسسةٍ تقوم على الاحتيال، وكانت لندن مركزاً لهذا المؤسسة لعدّة سنوات؛ حيث أنّ الأموال الليبية تتدفق من ليبيا إلى بنوكٍ في لندن لدعم الجماعات المسلحة.

كما كشفت الصحيفة عن استخدامٍ واسعٍ لخطابات الاعتماد التي يمنحها “الصديق الكبير” بقيمة 9 مليار للشركات والسلطات العامة في البلاد.

وفي ذات السياق قال مصدر بالبنك أنّ الاجتماع كان جزءًا من العمل للمساعدة في “إعادة توحيد ليبيا” كديمقراطية فاعلة بعد الانقسامات الأخيرة، كما عقد محافظ بنك إنجلترا اجتماعاتٍ مع العديد من محافظي البنوك المركزية، ومن جانبه رفض بنك إنجلترا التعليق على الاجتماع.

ووفقا للصحيفة تعتبر خطابات الاعتماد وسيلة لتصدير النقد وتحويل الدينار الليبي إلى دولارات ويورو وجنيه وعملات أخرى يمكن إنفاقها في الخارج، في حين أنّه لا غِنى عنها لتلبية احتياجات الاستيراد لليبيا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية