اقتصاد

“أبوجناح” يصف تقرير ديوان المحاسبة بغير الدقيق

قام نائب رئيس مجلس الوزراء بحكومة الوحدة الوطنية “رمضان أبوجناح” توضيحا إلى رئيس ديوان المحاسبة “خالد شكشك” ، بشأن ما ورد في كل ما يتعلق بنائب رئيس حكومة الوحدة الوطنية عن الجنوب في التقرير السنوي الصادر عن ديوان المحاسبة عن العام 2021، وما ورد فيه من معلومات غير دقيقة حسب وصفة .

حيث قال نائب “أبو جناح” إن كل ما ورد في التقرير حول مصروفاته وإنفاقه طيلة فترة عمله في حكومة الوحدة الوطنية، غير دقيقة ويحتاج إلى بعض التوضحيات الغائبة عن ديوان المحاسبة، معبرا عن استيائه من نشر مثل هكذا معلومات دون الرجوع إليه للاستيضاح والتبين.

كما أوضح “أبوجناح” أن استنادًأ على الاتفاق السياسي الذي أعطى الحق لحكومة الوحدة الوطنية في تنفيذ كل الإجراءات المطلوبة لإنجاح خارطة الطريق للوصول إلى الاستحقاق الانتخابي، منذ منحها الثقة من البرلمان الليبي بتاريخ .

وأشار “أبوجناح” إلى التقرير السنوي الصادر عن ديوان المحاسبة عن العام 2021، المتضمن توصيات ونتائج أعمال الديوان حول الجهات الخاضعة لرقابته، وما ورد فيه من معلومات غير دقيقة بشأن صرف قيمة 337,736 د.ل مقابل إقامة النائب عن مجلس الوزراء (الجنوب) بفندق المهاري (راديسون بلو) في طرابلس لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر .

وأضاف “أبوجناح” أن مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء باشر عمله منذ تسلمه مهامه بفندق المهاري (راديسون بلو) نظرًا لعدم توفر مكاتب بديوان رئاسة الوزراء في تلك الفترة ، وأن المصروفات المشار إليها في التقرير، تتمثل في استئجار ثلاث أجنحة في الفندق لاستعمالها كمكاتب للموظفين، إلى جانب استئجار قاعات اجتماعات خلال الفترة من 21/3 إلى 10/06/2021، وذلك خلافًا لما ورد في التقرير.

وتابع “بوجناح” قائلا: أن ما ورد من معلومات غير دقيقة في التقرير السنوي حول ماهية الإيجار، تسبب في نشر معلومات خاطئة ومضللة حوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال الاستناد إلى المعلومات الوارد في تقريركم فور نشره.

.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة صدى الاقتصادية

عن مصدر الخبر

صحيفة صدى الاقتصادية

أضف تعليقـك