اقتصاد

الكبير: الإنتاج النفطي لا يحقق مستهدفات الميزانية في ظل توسع الإنفاق الحكومي خصوصا في بند المرتبات

قال محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير الخميس، إن الدين العام الداخلي الحالي يبلغ 155 مليار دينار، أو ما يعادل 31.7 مليار دولار.

وأضاف الكبير خلال مقابلة أجراتها معه وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، إن ليبيا نحتاج إلى إنتاج ما لا يقل عن 1.4 مليون مليون من النفط يوميًا لإحداث نقلة في الاقتصاد الليبي والتوسع في مشروعات التنمية وتحفيز القطاع الخاص

وأوضح الكبير، أن وضع الإنتاج الحالي لا يحقق مستهدفات الميزانية العام في ظل توسع الإنفاق الحكومي، خصوصا في بند المرتبات وأرجع الكبير عدم إمكانية تعديل سعر الصرف، إلى الأوضاع السياسية والاقتصادية، التي تجعل من الصعب على المركزي النظر في تعديل سعر الصرف، خاصة في ظل الإقفالات المستمرة للنفط وحجب إيراداته، والإنفاق الموازي، بحسب تعبيره.

وفيما يخص إعادة توحيد المصرف، قال الكبير إن الانقسام السياسي هو السبب في تعثر إنجاح محادثات توحيده هذا العام. مشيراً إلى إمكانية استئنافها بمجرد عودة الاستقرار السياسي، حتى ولو كان نسبياً، وفق قوله.

وبشأن المؤسسة الوطنية للنفط، أشار الكبير إلى تلقيها حوالي 1.7 مليار دولار هذا العام بهدف تنفيذ مشروعات تنموية غير محددة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة الرائد الاعلامية

عن مصدر الخبر

شبكة الرائد الاعلامية