اقتصاد

الاتّحاد الأوروبي ينفي سعيه لإبقاء المهاجرين في ليبيا

نفى المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية “بيتر ستانو”، المزاعم التي تتحدّث عن نيّة الاتّحاد الأوروبي الدفع بإبقاء المهاجرين في ليبيا.

وصرّح “ستانو” أوّل  يوم أمس الثلاثاء، أنّ الاتّحاد الأوروبي لا يموّل أي كيان ليبي ولا يعطي أموالاً مادية لشركاء في ليبيا.

وبيَّن مُتحدّث الاتّحاد الأوروبي أنهم يقومون  بتخصيص الكثير من الأموال والتي عادة ما يستخدمها الشركاء الدوليون وتمرّ عبر الأمم المتحدة.

وأضاف “هناك حوادث وقضايا تُشكل مصدر قلق نحاول مخاطبتها مع الشركاء في ليبيا والشركاء الدوليين”.

وأشار “ستانو” إلى  تعاون  بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا مع المحققين بشأن هذه الحوادث.

وأكّد أنّ هدف الاتّحاد الأوربي المشترك هو المساعدة على تحسين وضع الأشخاص الذين تقطّعت بهم السُبل في ليبيا.

و أوضح مدير مكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في مدينة بنغازي “علي بيبي”، أنّ هناك سوء فهم حول عمل المفوضية، وأنها لا تسعى لتوطين أي لاجئين في ليبيا، بل أنّ مهمتها هي مساعدة طالبي اللجوء على إعادة التوطين في دول أخرى.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع قناة ليبيا

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا الاقتصادية