اقتصاد

ارتفاع الفائض التجارى بين بكين وواشنطن يصعد الحرب التجارية

قالت صحيفة “واشنطن بوست” إن الفائض التجارى للصين مع الولايات المتحدة بلغ مستوى قياسيا الشهر الماضى ووصل إلى 34.1 مليار دولار، وفقا للأرقام الرسمية التى كشفت عنها بكين اليوم، الجمعة، فيما رجحت الصحيفة أنه يمكن أن يزيد من النزاع التجارى مع الولايات المتحدة.

كان الارتفاع مدفوعة بزيادة 13% فى الصادرات الصينية للولايات المتحدة فى سبتمبر، وفقا لبيانات مكتب الجمارك. ويأتى هذا على الرغم من قيام إدارة ترامب بفرض رسوم جمركية على 200 مليار دولار من البضائع الصينية فى منتصف الشهر، مما دفع بكين إلى الانتقام بفرض تعريفة على 60 مليار دولار من البضائع الأمريكية، حيث يبدو أن هذا كان له بعض التأثير على الواردات الصينية من المنتجات الأمريكية والتى انخفضت بنسبة 9% الشهر الماضى.

 وبشكل عام، فإن الفائض التجارى للصين مع الولايات المتحدة بلغ 226 مليار دولار فى الأشهر التسعة الأولى من العام  بعد أن كان 196 مليار دولار فى الفترة نفسها من العام الماضى.

 وقالت الإدارة العامة للجمارك الصينية اليوم، الجمعة، إن التأثير المباشر والتأثير غير المباشر الناجم عن الاحتكاكات التجارية المستمرة يمكن السيطرة عليه، إلا أن التجارة العالمية ستظل تواصل تحديات مع تصاعد الاحتكاكات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، واستمرار وجود عوامل أخرى غير مسقرة سببها عدد من الشكوك الاقتصادية حول العالم، وفقا للمسئولين الصينيين.

The post ارتفاع الفائض التجارى بين بكين وواشنطن يصعد الحرب التجارية appeared first on صحيفة المتوسط.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المتوسط الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المتوسط الليبية

صحيفة المتوسط الليبية

أضف تعليقـك