اقتصاد

ديوان المحاسبة يُحذر من خطورة تأخر الشركات والمصارف في إحالة ميزانياتها وحساباتها الختامية

طبرق 23 مايو 2019 (وال)- حذر رئيس ديوان المحاسبة التابع لمجلس النواب الدكتور عمر عبد ربه صالح، من خطورة تأخر الشركات والمصارف العامة، والمحافظ الاستثمارية والصناديق السيادية، في إحالة ميزانياتها وحساباتها الختامية.

هذا وجاء تحذير الدكتور عمر عبد ربه صالح – في بيان تحصلت وكالة الأنباء الليبية على نسخة منه –  موجه إلى كافة رؤساء مجالس الإدارة، ومديري الشركات والمصارف العامة، والمحافظ الاستثمارية والصناديق السيادية وما في حكمها، يشير فيه إلى خطورة هذه الظاهرة، التي من شأنها أن تُؤدي إلى الإخلال في أحكام الرقابة على أصول تلك الشركات في شتى صورها، بل وتساهم في فقدان المعلومات وانسياب البيانات المالية المطلوبة سنويًا بغرض الحكم على تلك الشركات وتقييم أدائها.

وطالب الدكتور عمر عبد ربه صالح في البيان بضرورة الأخذ بهذا الموضوع كامل العناية والأهمية، من خلال إحالة كافة الميزانيات والحسابات الختامية للديون وفروعه، بما يتفق مع أحكام القانون رقم “23” لسنة 2010 م، بشأن النشاط التجاري.

وأضاف الدكتور عمر عبد ربه صالح أن الأمر وصل إلى عدم الالتزام العديد من الشركات والمصارف بإعداد وإقفال حساباتها في الموعد المنصوص عليه بالمادة “210” من قانون النشاط التجاري، وبحسب الاختصاص لفحصها ومراجعتها ويراعى في ذلك ما يلي:

1.تقديم القوائم المالية المتعارف عليها كقائمة المركز المالي، قائمة الدخل، قائمة التدفقات النقدية، قائمة التغيير في حقوق الملكية، وكحد أدنى القوائم المالية المتعارف عليها مع الإيضاحات المكملة لها والدفاتر والسجلات.

وأكد الدكتور عمر عبد ربه صالح أن عدم الالتزام بما جاء في هذا – البيان – سيعتبره الديوان دليل إثبات وضعف في الأداء، وعدم الالتزام بمبدأ الإفصاح، ستتخذ الإجراءات القانونية حيالها واعتبارًا من تاريخه. (وال- طبرق) أ م/ ر ت

 

 

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء الليبية وال

عن مصدر الخبر

وكالة الانباء الليبية وال

وكالة الانباء الليبية وال

أضف تعليقـك