اقتصاد

الوطنية للنفط تعلن حالة القوة القاهرة بحقل الشرارة النفطي

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، الأربعاء، حالة القوة القاهرة وتوقف عمليات شحن النفط الخام بميناء الزاوية؛ بسبب إغلاق آخر لأحد الصمامات على خط الأنابيب بحقل الشرارة النفطي.

وأوضحت المؤسسة، وفق صفحتها الرسمية، أن عددا من موظفي شركة أكاكوس التابعة للمؤسسة قاموا بمحاولة إعادة فتح الصمام، ولكن أُوقفوا من قبل مجموعة مسلحة، مشيرة إلى أن المفاوضات ما تزال جارية في محاولة لاستئناف الإنتاج في أقرب وقت ممكن.

وأضافت المؤسسة بأنه ستعلق عمليات إمداد النفط الخام لمحطة أوباري لتوليد الطاقة الكهربائية كنتيجة حتمية لتوقف الإنتاج بحقل الشرارة، موضحة بأنه يجري العمل على وضع ترتيبات بديلة من شأنها ضمان استمرار العمليات بالمحطة.

وقال رئيس المؤسسة، مصطفى صنع الله، إن هذا الحادث يدل على الاستخفاف بالعواقب الوخيمة لمثل هذه الأفعال المشينة على حياة المواطنين الليبيين، بحيث أن توقف الإنتاج بأكبر حقل نفطي في ليبيا لن يتسبب فقط في عرقلة إمدادات الطاقة لشبكة الكهرباء الوطنية، بل سيحول أيضا دون القدرة على تمويل الخدمات الأساسية.

وأضاف صنع الله، بأنه لابد من تعقب مرتكبي هذه الأفعال المشينة وملاحقتهم جنائيا، والتمسك بسيادة القانون، كما يجب تأمين ميزانية تشغيلية كافية لتعزيز إجراءات الأمن الصناعي ومنع تكرر مثل هذه الأفعال غير المسؤولة، وفق الصفحة الرسمية للمؤسسة.

يشار إلى أن هذه هي المرة الثانية التي تعلن فيها المؤسسة الوطنية للنفط حالة القوة القاهرة عن حقل الشرارة بعد قيام مجموعات مسلحة بإقفال الصمام المغذي لميناء الزاوية قبل أسبوعين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة الرائد الاعلامية

عن مصدر الخبر

شبكة الرائد الاعلامية

شبكة الرائد الاعلامية

أضف تعليقـك