منوعات

براءة اختراع – أجهزة ابل قد تصبح قادرة على تنظيف نفسها ذاتياً في المستقبل!

اخبار التقنية
مصدر الخبر / اخبار التقنية

وباء فيروس كورونا أعاد التركيز على أهمية النظافة الشخصية وتنظيف المقتنيات، وتماشياً مع ذلك شرحنا سابقاً كيفية تنظيف هواتف الايفون وأجهزة الايباد من الخارج وفقاً للنصائح والإرشادات الرسمية من ابل.

لكن ليس هذا ما تتحدث عنه هذه المقالة، وبالطبع لا نعني تنظيف الأجهزة ونظام التشغيل من الملفات العالقة والغير ضرورية بل شيء آخر تماماً وهو تنظيف المكونات الداخلية!

التنظيف الداخلي بالأشعة فوق البنفسجية

ربما في وقت سابق قد قمت بالذهاب إلى محل صيانة أجهزة الحاسوب واللابتوب وأخبرك مهندس الصيانة أن جهازك بحاجة للتنظيف من الأتربة والغبار حتى لا تتأثر المكونات الداخلية، وبعدها قام بعملية التنظيف باستخدام الأدوات المخصصة.

نفس الفكرة قد تكون حاضرة في أجهزة ابل المستقبلية وقد سجلت لها براءة اختراع مؤخراً من أجل تنظيف المكونات الداخلية من الغبار والأتربة.

صحيح أن هواتف الايفون الحديثة مضادة للأتربة لكن هناك احتمال أن يتسرب الغبار عبر الفتحات المختلفة في الجهاز ويؤثر على عمل الجهاز سلباً.

براءة الاختراع عبارة عن نظام تنظيف داخلي يعتمد على الأشعة فوق البنفسجية، ويقوم بعمل “أكسدة ضوئية” للغبار ويحوله إلى منتجات ثانوية لا تؤثر على عمل المكونات الداخلية كالحساسات وغيرها.

كالعادة يجب أن نذكر أن براءات الاختراع هي أفكار جدية ومفصلة لدى الشركة وقد أخذت عليها الموافقة وسجلت باسمها لأجل ضمان حقوق الملكية، أما عن موعد إضافتها للأجهزة المستقبلية فهي أمور تخضع لخطط الشركة.

الوسوم

apple ابل براءات اختراع ابل تنظيف الايفون

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع اخبار التطبيقات

عن مصدر الخبر

اخبار التقنية

اخبار التقنية