منوعات

بمساعدة هاتفه.. كفيف يعدو 5 كيلومترات منفردًا

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

استطاع شخص كفيف الركض لمسافة خمسة كيلومترات داخل سنترال بارك بنيويورك، دون الحاجة إلى وجود قائد بشري يعاونه أو كلب يستند إليه، وذلك بالاعتماد فقط على سماعات في هاتف ذكي.

وقال الرجل الكفيف، توماس بانيك، البالغ من العمر 50 عامًا، والمحروم من نعمة البصر منذ أن كان في مطلع العشرينات من عمره، جراء حالة وراثية، ويدير في الوقت الراهن مدرسة للكلاب لمعاونة المكفوفين، إن الشيء الذي يشعر كل كفيف بالأمان هو عدم الحركة، لكنه لا يستطيع أن يبقى في مكانه لأنه يعشق التحرك.

وعندما قرر هذا الرجل الذي يعشق سباقات الماراثون التوقف عن الاستعانة بكلاب بطيئة لهدايته الطريق، بدأ منذ نحو عام البحث عن وسيلة للركض بمفرده.

وتجول “توماس” الذي لديه قناعة بأن الإنسان “ولد ليركض” داخل “جوجل” حتى يهتدي إلى وسيلة للهاتف تمكّنه من أن يدله على الطريق.

وتعاون الرجل مع شركة “جوجل” لإعداد برنامج بحث، وتلتقط كاميرا الهاتف الذكي خطًا إرشاديًا مرسومًا على مسار الركض، ويرصد التطبيق موقع الشخص ويمدّه بتوجيهات سمعية عبر سماعة الإذن.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك