منوعات

هل يصبح بإمكان الايفون اكتشاف الأمراض النفسية لدى المستخدمين؟

مصدر الخبر / اخبار التقنية

قد يمتلك جهازك ومواقع التواصل الاجتماعي خاصتك معلومات عنك قد لا تعرفها عن نفسك! أحدث التقارير من صحيفة وول ستريت جورنال تناولت سعي ابل إل تشخيص بعض الأمراض النفسية للمستخدمين عبر تحليل بعض البيانات الخاصة بهم.

الايفون قد يكتشف الإصابة بالقلق والاكتئاب وأمراض نفسية أخرى!

بحسب ما جاء في تقرير صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية، فإن ابل تعمل على تقنية جديدة من شأنها جعل الايفون قادراً على تشخيص الاكتئاب والقلق وبعض الأمراض العقلية.

ابل سوف تعتمد على بيانات تشمل تحليل تعبيرات الوجه، وطريقة كلام المستخدم، و وتيرة المشي، وأنماط النوم، ومعدل النبض والتنفس.

أيضاً سيتم قياس أشياء أخرى مثل سرعة الكتابة، وعدد الأخطاء الإملائية، والمحتوى الذي يتم كتابته، وأشياء أخرى عديدة وفقاً لما ذكره أشخاص على دراية بالأمر.

ابل حالياً تعمل على دراسة الأمر بالتعاون مع جامعة كاليفورنيا بالإضافة إلى شركة Biogen للصناعات الدوائية وترتكز الدراسة على أمراض الضغط العصبي والقلق والاكتئاب وضعف الادراك.

لا تزال الدراسة في مراحلها الأولى وتهدف جامعة كاليفورنيا إلى جمع 3000 متطوع للدراسة، بينما تهدف شركة Biogen إلى جمع 20000 على مدار العامين المقبلين.

فكرة الدراسة وهدف ابل هو أن الإصابة ببعض الأمراض النفسية والعقلية قد يؤدي إلى تغييرات في سلوك المستخدم يمكن رصدها وقياسها بواسطة الأجهزة المحمولة.

باستخدام البيانات وتحليلها يمكن تطوير خوارزميات محددة من شأنها المساعدة في تشخيص أمراض مثل القلق المرضي والاكتئاب وحتى أمراض مثل الزهايمر في مراحله الأولى.

من أجل الحفاظ على خصوصية المستخدمين أيضاً تطمح ابل إلى أن يتم جمع وتحليل البيانات على أجهزة المستخدمين دون الحاجة إلى إرسال البيانات إلى خوادمها.

ابل الآن تقطع أشواطاً في مجال تقنيات تتبع الصحة واللياقة البدنية وخاصةً مع ساعة ابل والايفون ومن الجيد أن نراها تنتقل الآن إلى مستوى جديد يستهدف تشخيص الأمراض النفسية والعقلية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع اخبار التطبيقات

عن مصدر الخبر

اخبار التقنية