منوعات

أبل تفصل موظفة عن العمل بعد مناهضتها للتحرش والتمييز

مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

ذكرت الموظفة بشركة أبل جانيك باريش، أن الشركة فصلتها بعد أن قادت حركة بين زملائها لمناهضة ما وصفوه بالتحرشات والتمييز، مضيفة أن الشركة أبلغتها بهذا القرار الخميس بسبب حذفها موادّ من على أجهزة الشركة كانت قيد التحقيق، بشأن تسريب ما دار خلال اجتماع خاص بنشاط الشركة لوسائل الإعلام.

ونفت باريش هذا التسريب، مشيرة إلى أنها حذفت تطبيقات تتضمن تفاصيل عن موارد الشركة المالية ومعلومات شخصية أخرى، قبل تسليم أجهزتها للشركة كجزء من التحقيق، مضيفة أنها فُصلت بسبب نشاطها في مكان العمل.

ورأت باريش أن تصرف الشركة هذا يبدو أنه انتقام واضح لحقيقة أنها كانت تتحدث علناً عن الانتهاكات في الشركة، ومسألة المساواة في الأجور وظروف العمل بشكل عام.

وشهدت شركة أبل في الآونة الأخيرة أمثلة أخرى على استياء الموظفين، ففي الشهر الماضي اتهم موظفان الشركة أمام المجلس الوطني لعلاقات العمل بالانتقام، ووقف مناقشة الأجور بين الموظفين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية