منوعات

تسريبات: OnePlus تعمل على هاتف جديد ولكن من فئة Ultra!

مصدر الخبر / اخبار التقنية

بناءً على آخر المعلومات التي تم تسريبها مؤخراً على الإنترنت، فمن المحتمل أن شركة OnePlus تعمل على هاتف جديد من فئة الهواتف الرائدة المميزة “ألترا فلاجشيب – Ultra Flagship”. ومن المرجح أن يتم إطلاق هذا الهاتف خلال النصف الثاني من عام 2022.

OnePlus تعمل على هاتف رائد من فئة “Ultra”

بالطبع هذه ما هي إلا مجرد تخمينات وتكهنات، حيث لم تطلق شركة OnePlus في أي مرة سابقة طراز Ultra من هواتفها الرئيسية. ولكن هذه التسريبات قادمة من Yogesh Brar وهو أحد من أحد المُسربين المشهورين وطيبين السمعة على موقع تويتر.

بناءً على التسريب، فإن هاتف ون بلس الجديد لا يزال في مرحلة EVT، وإذا كنت تتساءل عن معنى “EVT” فهي تعني أن الهاتف يمر بمرحلة اختبار التحقق من الصحة والسلامة الهندسية.

وقد أضاف المُسرب في تغريدته قائلاً بأن الهاتف المعني الجديد سوف يعتمد على شريحة وحدة المعالجة العصبية الجديدة MariSilicon NPU الخاصة بشركة Oppo والتي من المتوقع رؤيتها لأول مرة في هاتف Oppo Find X5 Pro.

هذه المعلومات متوقعة إلى حد ما نظراً لأن كل من شركة أوبو و ون بلس أصبحتا قريبتين من بعضها البعض خلال الفترة الماضية، وليس من المستغرب أن تقتبس أي منهما تقنيات أو أجهزة بعضهما البعض.

فعلى سبيل المثال، تعاونت شركة أوبو مؤخراً ولأول مرة مع شركة Hasselblad وهي شركة رائدة في مجال البصريات من أجل تطوير كاميرا هاتف Oppo Find X5 Pro.

وكما تعلمون، فإن شركة ون بلس تتعاون منذ جيلين حتى الآن مع شركة Hasselblad من أجل تطوير كاميرا كل من OnePlus 9 و OnePlus 10.

لذا، يبدو بكل وضوح أن شركة أوبو استعارت هذه الشراكة من أجل سلسلة Find X5، بينما في المقابل حصلت OnePlus على شريحة أوبو الخاصة MariSilicon NPU.

في الحقيقة لا أحد يعلم ما الذي يمكن أن ننتظره من الهاتف الرائد الجديد لشركة OnePlus، ولكن من الضروري أنه سيحاول التركيز أكثر على قدرات التصوير الفوتوغرافي وتعزيز دقتها مقارنة بهاتف OnePlus 10 Pro.

لم يتم إطلاق الإصدار العالمي من OnePlus 10 Pro

وكما تعلمون، فلم يتم إطلاق الإصدار العالمي من هاتف OnePlus 10 Pro حتى الآن، وهذه هي المرة الأولى التي قررت فيها شركة OnePlus إطلاق هواتفها الرئيسية في الصين أولاً. ولكن من المتوقع أن يصل الهاتف إلى السوق العالمية في شهر مارس القادم.

ولكن بما أن الهاتف وصل بالفعل إلى السوق الصينية، فنحن على يقين أنه لا يحتوي على وحدة المعالجة العصبية MariSilicon NPU التابعة لشركة أوبو.

وبالتالي، إذا كانت هذه الأخبار صحيحة، فمن الضروري أن الشركة تعمل بالفعل على رائد جديد سيحتوي على هذه الشريحة. نحن على علم بأن هاتف OnePlus 10 Pro يحتوي بالفعل على مواصفات متطورة.

ولكن هل من الممكن أن يتم تحسين هذه المواصفات من خلال تعزيزها بوحدة معالجة عصبية مُطورة حديثاً، فهذا هو السؤال الذي ننتظر إجابته خلال الأشهر القامة.

على كل حال، ما يمكننا توقعه بشأن هذا الهاتف هو أنه قد يأتي بحجم أكبر من حجم OnePlus 10 Pro، وربما سيحتوي على شريحة Snapdragon 8 Gen 1 أو حتى إصدار Plus منها والذي لم يتم الإعلان عنه حتى الآن.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع اخبار التطبيقات

عن مصدر الخبر

اخبار التقنية