منوعات

تحرّك دولي لإدخال مكابح الطوارئ بالسيارات الجديدة

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

حظي الاقتراح الذي تقدمت به اليابان والدول الأوربية إلى الأمم المتحدة، والذي يقضي بإضافة شرط جديد يجبر مصانع السيارات على إضافة نظام المكابح الأوتوماتيكية الذي يعمل وفق نظام الاستشعار عن بعد للسيارات الحديثة بتأييد 40 دولة.

في حين رفضت كل من الولايات المتحدة الأميركية، والصين، والهند، المقترح لكي تظل قوانينها الداخلية هي التي تحكم السيارات التي تقوم بصناعتها.

وطالبت الدول المقدمة للمقترح بتزويد السيارات بنظام الاستشعار القادر على إيقاف السيارة بشكل تلقائي في حال تأخر السائق في الضغط على المكابح، أو الوقوف في حال كان هناك مشاة في الشارع.

وسيشمل عمل النظام الجديد السرعات العالية بالإضافة إلى السرعات التي تقل عن 60 كم بالساعة.

ولن يشمل المقترح السيارات الموجودة حاليا في الأسواق، بل سيشمل السيارات التي ستصنع قريبا.

الجدير بالذكر أن اتفاقا طوعيا وقعته الولايات المتحدة في عام 2016 مع 22 شركة مصنعة للسيارات تعهدت خلاله هذه الشركات بإضافة هذا النظام لسياراتها بحلول عام 2022، وبالفعل إن عددا من هذه الشركات كمرسيدس بنز، وتويوتا، وتسلا، وفولوفو قد بدأت بإضافة هذا النظام لسياراتها الجديدة.

ومن المتوقع أن تقوم اليابان خلال هذا العام بإلزام شركات السيارات بإضافة هذا النظام، على أن تقوم باقي الدول بتطبيق هذا الأمر في العام 2022.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك