منوعات

يعاني من اضطرابات نفسية…شاب يقتل والديه في درنة

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا24- خاص

شهدت مدينة درنة الأربعاء الماضي جريمة إنسانية، حيث قتل شاب يعاني من اضطرابات نفسية والديه بطريقة شنيعة جدا.

الشاب زياد البالغ من العمر 35 عاما والذي يعاني من مرض نفسي ومتعاطي للمخدرات منذ عام 2003 حيث خسر الجاني “عينه” إثر شجار في السابق وكان ذلك مردوده عكسي على نفسيته نفذ تهديداته بالقتل.

دخل إلى المصحة النفسية في بنغازي لفترة قصيرة ومن ثم خرج وتزوج كشخص طبيعي ولكن زوجته لم تمكث طويلا أنجبت منه طفل ومن ثم طلبت الطلاق ومع الوقت أصبحت حالته تزداد سوء كل يوم وبعد ذلك تزوج مرة ثانية وأنجبت زوجته طفلين “بنت و ولد” ولكن قبل هذه الجريمة بشهر طلقها.

ومنذ ذلك الوقت وأصبحت حالته النفسية صعبة جدًا “هستيرية”، وكان يهدد أهله بشكل صريح بأنه سوف يقتلهم، والدته حاولت أخذ حذرها منه وأغلقت أبواب المنزل بإحكام عليها وعلى زوجها بمنطقة وادي الناقة غرب درنة خوفًا من تهديداته.

فجر يوم الأربعاء كان دمويًا وكارثيًا على والديه وأسرته حيث استطاع الجاني “زياد” كسر باب المنزل ومن ثم بدأ بالهجوم عليهم بالأسلحة البيضاء (سكين،سيف،ساطور) بحسب قول الشهود.

قتل والده المرحوم “عوض أغريبيل” بالضرب على رأسه وبعدة طعنات في جسده ومن ثم طعن والدته المرحومة “نجية بن خيال” لكنها لم تموت حاولت أن تستنجد بأحد الجيران وخرجت هاربة من الباب الخلفي لجارتها لكن لم تتمكن من مساعدتها لأن المدعو “زياد” هددها بالقتل هي الأخرى إن اقتربت أو ساعدت والدته وبعد رجوع والدته للمنزل طعنها بالسكين في ظهرها حتى فارقت الحياة.

بعد أن قتلهم ارتدى ثياب أخرى حتى يخفي الجريمة ومن ثم اتجه إلى مدينة طبرق وهو في طريقه اتصل بأخ طليقته الثانية وهددهم أيضا بالقتل، وما إن وصل لمدينة طبرق حتى ذهب إلى مستشفى المركز الطبي بسبب جرح عميق في يده، وكان الشك يراود الطاقم الطبي عن وضعه وجرحه الذي يبدو مريبا للشك حاولوا أخذ هاتفه والاتصال بآخر رقم في سجل هاتفه الذي كان “أخ طليقته”المهدد وبلغهم بأنه قتل والديه ويجب أن يتم القبض عليه.

وعلى الفور تم الطاقم الطبي تواصل مع جهات الأمن في مدينة درنة وتم القبض عليه ومن ثم أعترف بجريمته بكل هدوء.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك