اخبار ليبيا الان

عضو النواب الليبي: "هدنة العيد" لا تعني شيئا لقيادة الجيش 

موقع سبوتنيك الروسي

قال مقرر لجنة الدفاع بمجلس النواب الليبي بشير الأحمر، إن الهدنة التي طرحتها الأمم المتحدة في ليبيا، تخدم المليشيات في العاصمة وتقدم لهم الوقت لإعادة تنظيم صفوفهم وإعطائها وقتا لترتيب بيتهم الداخلي. 

وأضاف، في حديثه لبرنامج “عالم سبوتنيك”، الذي يذاع على أثير راديو “سبوتنيك” أن الأمم المتحدة اتخذت قرارات بدعم المؤسسة العسكرية وسحب البساط من تحت حكومة الوفاق من خلال كل الاجتماعات، التي حدثت برعايتها وما نتج عنها من مخرجات التي تصب في دعم المؤسسة العسكرية بعد التأكد من أنها حكومة مليشيات لا تملك لنفسها شيئا سوى أنها حكومة شكلية، لا تستطيع الخروج من طرابلس وتقدم الغطاء السياسي للمليشيات”.

وأضاف: “هذه المبادرة لا تعني شيء بالنسبة لقيادة الجيش بعدما اتخذت قرارا لا رجوع فيه بنزع المليشيات من تراب الوطن وهو قرار داخلي تم اتخاذه بدعم الشعب الليبي”.

ورفض بشير الأحمر القول إن الجيش لم يحقق نتائج ملموسة على الأرض منذ بداية الحرب في شهر أبريل / نيسان، وقال: “النتائج ملموسة وواضحة للعيان”، مشيرا إلى ان “الجيش الليبي كان على أسوار مطار بنينا والآن هو على تخوم طرابلس ويحافظ على كل مواقعه وتمركزاته وهذا يعتبر انتصارا، وعندما يبعد مسافة 10 كيلومترات عن العاصمة هذا يعتبر انتصار”.

وعن المدة الزمنية في الحرب على العاصمة، التي تمتد لأكثر من أربعة أشهر أوضح الأحمر أن “هذا عمل عسكري وله ترتيباته ورؤيته بالنسبة للقيادة العسكرية”، مضيف: “كلنا ثقة في المؤسسة العسكرية وقياداتها وعملية الوقت في صالح المؤسسة العسكرية حتى يتم استنزاف هذه المليشيات خارج العاصمة وخارج الالتحام السكاني والكثافة السكانية”.

وأوضح: “ما يحدث في الجنوب وفي الغرب الليبي من نقص في الوقود والكهرباء والعمليات الإجرامية في الجنوب، هو عمل ممنهج من حكومة الوفاق والعصابات المليشيات ومن المخابرات الدولية، التي تدعمها للضغط على الشعب الليبي في احتياجاته اليومية كي يستاء من العمل العسكري ويكونوا عامل مساند لهم ضد المؤسسة العسكرية”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع سبوتنيك الروسي

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي

موقع سبوتنيك الروسي

أضف تعليقـك