اخبار ليبيا الان

في رثاء خالد ابوعميد.. الزائدي: سيكتب اسم ابوعميد بأحرف من نور

نعى أمين عام الحركة الشعبية الليبية مصطفي الزائدي، آمر سرية المساندة التابعة للواء 12 مجحفلخالد رمضان ابوعميد، قائلا “سيكتب اسم ابوعميد بأحرف من نور“. 

وقال الزائدي في تدوينة نشرها عبر حستبه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، “كلمة في حق الرجال، ترجل فدائي آخر من أبناء ورشفانة الأبطال، الشهيد خالد ابوعميد، والشهيد مسعود الضاوي أول من أطلقا شرارة المقاومة المسلحة ضد الإرهاب والمليشيات مع بداية ٢٠١٢، عندها تمت تصفية عائلة ابوعميد بدماء باردة في شهر رمضان المبارك ٢٠١٢، نذرا نفسيهما كفدائيين دفاعا عن ليبيا وحرية شعبها، عندما انطلقت شرارة الكفاح المسلح كانت ليبيا بكاملها تقبع تحت سطوة الإرهابيين والمليشياوين، ولم توجد نقطة أمنة واحدة يلجؤوا اليها فاحتموا بشجاعتهم وصبر أهلهم وعزيمة شعبهم، خاصة بعد الغزو الوحشي المليشياوي لبراك الذي تكسر لثيات أهلها، والهجوم البربري على بني وليد واستباحتها تحت طائلة القرار العار رقم ٧ !! خالد بوعميد والضاوي ورفاقهما ومن التحم بهم من شباب ليبيا نجحوا في تحويل ورشفانة الى قاعدة للمقاومة حتى حرب فجر ليبيا الإرهابية التي دمّرت ورشفانة وشتت أبنائها”.

وتابع، “اليوم تمتد أيادي الغدر الجبانة الى البطل خالد ابوعميد كما امتدت بالأمس الى البطل مسعود الضاوي، في محاولة بائسة لإطفاء شمعة اوقداها واشعلاها بوقود من دماء مئات الشباب الشجعان، ولزرع فتنة بين أبناء القبيلة المجاهدة، قبيلة الطبول السبع، لتعطيلها عن معركة الشرف، لكن سيخيب مسعاهم وستنتصر ورشفانة لشعبها العظيم، فها هو خالد يترجل وأكثر من ٨٠٪؜ من ليبيا محرر مطهر من دنس ورجس الإرهابيين والمليشياويين، وهاهو الجيش يدك آخر معاقلهم في طرابلس ومصراته وما حولها، دماء خالد ومسعود وكل الشهداء الأبرار لم ولن تذهب سدى بل ستروي شجرة الحرية التي ستستظل الأجيال القادمة بظلالها، عندها ستكون أعمار الشهداء اطول من أعمار الخونة والعملاء، التاريخ سيكتب اسم بوعميد بأحرف من نور. فلا تحزنوا ايها الرفاق بل اعلموا انها ساعات النصر ولحظات الفرح تمهد طريقها دماء الفدائيين الأبطال، سلام على الشهداء جميعا من الشهيد القائد معمر القذافي الى الشهيد الفدائي خالد ابوعميد”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • اي ابطال واي شهداء ورشفانة جعل منها ابوعميد وأمثاله مرتع لقطاع الطرق و المجرمين الذين استباحوا دماء الأبرياء و أموالهم حتى أصبحت مثلا للرعب و الموت . وليس غريب هذا التمجيد من مجرم تفنن في شنق الليبيين ابان حكم سيده و مولاه معمر القذافي لمجرمين صفقوا للزايدي في 7 أبريل

  • جايك الدور يا زايدي يا كلب لما نظفوا ليبيا من القذافي وجماعته و بقيادة المشير حتتوحد البلاد و الدور عليك و علي سيف و باقي الكلاب لا حكم إلا للمشير