اخبار ليبيا الان

موجز لأبرز الأحداث والتطورات الميدانية في طرابلس

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

ذكرت مصادر متطابقة، مقتل آمر محور الأحياء البرية،حاتم العجيلي، الملقب بـ”الشعر” في الاشتباكات المسلحة بين الجيش الوطني والمجموعات المسلحة التابعة للوفاق.

وأوضحت المصادر، إن “الشعر” يعتبر من أبرز القادة الميدانيين الموالين لحكومة الوفاق في حربها ضد الجيش الوطني.

وكشفت مصادر خاصة لـ218، إن إدارة الأمن المركزي وقوة العمليات الخاصة في العاصمة، أعلنت حالة الاستنفار الأمني، في كل مناطق طرابلس.

ورجّح المصادر، إن أحد أسباب هذا الإجراء الأمني المفاجئ، يأتي بعد تعرّض أحد أفراد الأمن في ميدان الشهداء عملية إطلاق النار عليه، حين كان متواجدا مع دورية أمنية.

ومن جهتها، أعلنت وزارة الداخلية في حكومة الوفاق، في وقت متأخر ليلة أمس، عن بدء تسيير دوريات مشتركة، لتأمين شوارع طرابلس.

وحول التطورات في محاور القتال، أشار المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة، التابع للجيش الوطني، أن المجموعات المسلحة الموالية لحكومة الوفاق ضد الجيش، فشلت في تحقيق أي تقدّم لإبعاد قوات الجيش عن العاصمة، وأنها باشرت في حملة اعتقالات للمؤيدين للجيش الوطني، في منطقة غوط الشعال.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • إذا ذهب الحمار بأم عمرو … فلا رجعت ولا رجع الحمار … وهذه قصة عجوز حادة الطباع سليطة اللسان وهي قصة طويلة ، ولا مجال لتناولها الأن !.. وأتمنى ان يتخلص الشعب الليبى من هذه الأسماء الرنانة النتنهْ ، ومن حكامه الفاسدين جميعا والساسة الذين يتصدرون المشهدْ، مثل ما تخلص سكان الحي من أم عمر ! فليبيا اليوم تحتاج الى أناس وطنيين ومخلصين ويرعون مصالح الشعب والوطن بكل صدق وأمانة ومهنية ، يتمتعون بالخبرة والدراية في إدارة الدولة، ليس لأناسٍ مهمتهم الأساسية والرئيسية ، الاستحواذ على كل شيء في هذا البلد وسرقته لصالحهم ومن يدور في فلكهم، فالليبيون يتطلعون ْ الى الدولة العادلة ، التي تساوي بين الرعية وتأمن لهم الأمن والعيش الكريم والخدمات ، من صحة وتعليم وماء وكهرباء ومواصلات ، وتوفير العمل اللائق والسكن وكل ما يضمن لهم الحياة الكريمة والرغيدة للأجيال القادمة !..