اخبار ليبيا الان

صحيفة: المشير رفض لقاء السراج بعد وساطة دولية

كشفت مصادر خاصة، أن القائد العام للجيش الوطني المشير خليفة حفتر، رفض مساعي دولية، سعت لعقد جولة جديدة من المباحثات تجمعه مع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج.

وأشارت المصادر لصحيفة “الشرق الأوسط”، أن السراج يواجه ضغوطا كبيرة، بعد الخسائر التي تكبدتها قواته في مواجهة الجيش الوطني، وأنه عجِز عن إقناع المجتمع الدولي، أنه قادر على كبح جماح المجموعات المسلحة في العاصمة.

ميدانيًا، أوضح المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة، أن الجيش الوطني نجح في صدّ واقتحام تمركزات المجموعات المسلحة ومن بينها “شورى بنغازي” ومسلحين من  مدينة الزاوية، في محيط مدينة غريان وغوط الريح.

وأشار المركز، عبر صفحته على الفيسبوك، أن سلاح الجو نفّذ ضربات جوية، على معسكر الكيمياء في منطقة تاجوراء، مضيفا في ذات الوقت، أن الجيش الوطني أعلن منطقة مرزق، منطقة عمليات عسكرية، لمواجهة المجموعات المسلحة التي شنّت هجوما وشرّدت أهالي المدينة.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • الكل يعرف ان فائز السراج امعة لا قيمة له فهو مجرد موظف عند المليشيات الارهابية للتوقيع على الشيكات ليصرفها الكبير من المصرف المركزى ومجرد قارئ لبيانات تكتبها قيادات المليشيات بينما المشير خليفة حفتر كلمته واحدة وملزمة لكل الاراضى التى تم تحريرها وعندما تتحرر باقى الاراضى سيكون الحوار بين السياسين دون اى املاءات من المليشيات اما السراج وعصابته الاجرامية فمكانهم محجوز فى سجن ابوسليم الا اذا قامت المليشيات برد الجميل له واردوه قتيلا فالخوان ليس لهم امان فهم من قتلوا السادات الذى اخرجهم من السجون وسمح للجماعات الاسلامية بالعمل بحرية فدفع ثمن غلطته الكبيرة حياته ولم يسمع كلام عبدالناصر قبله عندما قال الاخوان ليس لهم امان ووضعهم فى السجون مكانهم الطبيعى وهو ما يحدث الان فى السودان حتى يعيش فى امان