اخبار ليبيا الان عاجل

الخرطوش يكشف عن مهام منتظرة بالساعات القادمة ستقلب الموازين

كشف المسؤول الإعلامي باللواء 73 مشاة المنذر الخرطوش، عن تطورات الأوضاع في محاور القتال بالعاصمة طرابلس.

وقال الخرطوش في تصريح خص بوابة أفريقيا الإخبارية بنسخة منه، “إن مناوشات بسيطة تشهدها بعض محاور القتال لليوم السادس على التوالي في حرب العاصمة طرابلس، مع الحفاظ على جميع نقاط التمركز لوحدات الجيش الليبي”، مشيرا إلى أن وحدات اللواء 73 مشاة تتواجد في جميع نقاط التمركز المعلومة لدى غرفة عمليات المنطقة الغربية، بالأحياء البرية ومحور كزيرما وكوبري المطار، مع وجود مناوشات من الحين إلى الأخر بمحور كزيرما.

وأكد الخرطوش، أن هناك تعزيزات كبيرة لعدة وحدات منها على مستوى لواء وعلى مستوى كتيبة، قائلا “مهام منتظرة بالساعات القادمة من شأنها رسم صورة جديدة في حرب تحرير كامل تراب الوطن”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • من يسيطر على غالبية ارض الوطن تحت قيادة وطنية واحدة قادر على سحق مليشيات متنافرة عميلة للخارج تحركها اثنين من النساوين موزه فى قطرائيل وامينة اردوغان فى تركيا تستغل معرفتها بكل اسرار اردوغان ليسمع كلامها سى السئ الله يرحم امينة زمان كان سى السيد عبدالجواد يشخط فيها تركع تحت رجليه اما سى السئ القواد يقبل قدمها لترضى عنها بنا لها قصر عالى الف غرفة وقصر طائر بنصف مليار دولار هدية من موزه وسنطة يد ثمنها 50 الف دولار حتى لايقولوا مرات السلطان متقشفة

  • بصراحة الجيش الوطنى بيتعامل بحنية اكثر من اللازم مع المليشيات الارهابية رغم تفوقه فى سماء طرابلس وترهونة ومع ذلك لم يقصف اى تجمع لقادة المليشيات الاراهابية او اى موكب لمجرميها ويتركوا مجرمى الحرب والخراب السراج وباشاغا والجويلى يتحركوا فى امان بدلا من دك اوكارهم وسيارتهم والتنبيه على ان من يقترب منهم فهو هالك غير ذلك اعتبره غباء من قيادات الجيش الوطنى ولو كان لدى المليشيات امكانية الوصول لقيادات الجيش لقصفوهم فى اى مكان كما راينا عملية ارهابية خسيسة فى المقابر يعلم منفذها انه هالك اما نسور الجو فبضغطة زر يصفى هؤلاء المجرمين ويعود الى مقر اقامته يستمتع بما حققه من انجاز يثلج صدور الليبيين

  • شر البلية ما يضحك الاخوان مثل الفئران مع غباوة مطلقة حيث تظن هذه الفئران انها تستطيع السيطرة على الدار بعد طرد السكان ولا يمكن للسكان العيش فى امان فى ظل الفئران هكذا الاخوان واسوأ كمان .بيستعينوا بكلب الجيران الجربان اردوغان لتطفيش السكان والصرصورة موزه بتطلع من البلاعة لنصرة الجماعة الصروصورية المحلية
    .