اخبار ليبيا الان

هذا ما قاله الثني بشأن تأمين الجنوب

استقبل رئيس الحكومة المؤقتة عبد الله الثني اليوم السبت بمكتبه في مدينة بنغازي وفد من قبيلة أولاد سليمان، بحضور وزير الصناعة السنوسي صالح وعميد بلدية هراوة، وعميد بلدية سبها حامد الخيالي.

وبين المكتب الإعلامي للحكومة المؤقتة أن الوفد بحث مع الثني أبرز احتياجات بلديتي سبها وهراوة، وكيفية توفيرها من قبل الحكومة المؤقتة.

وأكد الثني على مسألة تأمين الجنوب بالكامل، وأن كل الاحتياجات اللازمة من الحكومة جاهزة وستصل خلال المدة القريبة القادمة.

وشدد الثني على تلبية الحكومة لكافة احتياجات بلديتي هراوة وسبها، لافتا إلى الشروع في تنفيذ الأعمال السريعة قبل نهاية العام الحالي فيما يخص مشاريع الصيانة والاستكمال والتجهيزات، على أن تعتمد بقية مشاريع الإنشاءات العام المقبل 2020 ميلادي.

وأكد الثني موافقته على عدد من المشاريع لصالح بلدية هراوة من أهمها إنشاء مقر لعدد من الكليات التعليمة، والموافقة أيضا على إنشاء محطة تحلية بحر بعد الدراسات العلمية الدقيقة للاحتياج الفعلي لكمية الاستهلاك كما أعرب عن موافقته على استكمال البنية التحتية بالبلدية وتنفيذ طريق بطول 25 كيلو متر موزعة على كامل المناطق.

كما وافق الثني على تنفيذ مقر لكافة القطاعات بالبلدية كمجمع إداري، وأصدر تعليماته بحل مشكلة المرتبات المتوقفة للعاملين بقطاع الصحة ببلدية هراوة بعد إحالته للوزارات المختصة (الصحة والمالية)، مبديا موافقته على استكمال صيانة مركز شرطة هراوة.

وأكد الثني توفير كافة الإمكانيات للبلدية، والأجهزة الأمنية بكافة مسمياتها، مشددا على ضرورة اختيار شخصيات قوية قادرة على قيادة الأجهزة الأمنية والتي تستطيع فرض الأمن لحماية الوطن والمواطن بقوة القانون.

وأكد عميد بلدية سبها شح المحروقات والأدوية والأغذية على بلدية سبها بعد منعها من رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج، مؤكدا إقدام السراج على تجميد حسابات بلدية سبها، مشيرا إلى بعض المشاكل والعراقيل التي تواجه البلدية.

من جهته، طالب عميد بلدية هراوة بترقية المستشفى القروي في بلدية هراوة إلى مستشفى عام، وأصدر الثني التعليمات بإحالة المذكرة إلى وزير الصحة لاعتمادها.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

أضف تعليقـك