اخبار ليبيا الان

وزير الحكم المحلي بالمؤقتة يبحث مع حكماء وأعيان بلديتي هراوة وسبها مشاكل المدينتين

ليبيا – التقى وزير الحكم المحلي بالحكومة المؤقتة عادل الزايدي أمس الثلاثاء وفداً من حكماء وأعيان بلدية هراوة ورئيس المجلس التسيري للبلدية محمد مفتاح إضافة إلى ممثلين عن بلدية سبها.

اللقاء بحث بحسب المكتب الإعلامي للحكومة المؤقتة المشاكل التي تمر بها البلديتين ووضع آلية لتذليل الصعوبات والمختنقات المتمثلة في عدم توفر السيولة المالية ومشكلة النظافة بالبلدية.

وبدوره، أوضح الوزير أن هذا اللقاء يأتي للاستماع إلى مطالب الأعيان وحل المشاكل التي تمر بها بلدية هراوة إضافة إلى مشاكل بلدية سبها.

وفي ذات السياق،قدم وفد بلدية هراوة عرضا لأهم مشاكل البلدية من نقص في السيولة النقدية وانعدام خدمات أعمال النظافة بالإضافة إلى نقص سيارات رش المبيدات والاحتياج لها نظراً لإنتشار البعوض بكميات هائلة بالمدينة.

وأشار الوفد إلى أن البلدية على أتم الإستعداد لتقديم المساعدات التي قد تحتاجها شركة النظافة لتأدية عملها.

ومن جهته، قام عميد بلدية سبها حامد الخيالي بعرض مشكلة البلدية من نقص السيولة النقدية وعدم توفر غاز الظهي،إضافة إلى بعض المشاكل الأخرى التي تواجه البلدية .

وفي هذا الصدد، أكد وزير الحكم المحلي عقب استماعه للمشاكل المعروضة على ضرورة حل المختنقات التي تمر بها بلدية هراوة وبلدية سبها ،مشيراً إلى أن بلدية هراوة تعتبر منطقة ذات خصوصية كونها تقع في مرمى النيران وأنه سيتم دعم بلدية هراوة بخدمات النظافة من خلال الإتفاق مع شركة نظافة من داخل المدينة .

وأضاف أن كافة المشاكل المعروضة سيتم حلها،لافتا إلى أن المشكلات المتعلقة بالأمور النقدية سيتم عرضها على رئيس الحكومة المؤقتة لحلها من خلال مصرف ليبيا المركزي.

يُشار إلى أن هذا اللقاء يأتي عقب يومين من لقاء هذا الوفد لرئيس الحكومة المؤقتة عبدالله الثني وعرضه كافة المشاكل والمختنقات التي تواجه البلديتين والتي وجه حيالها الوزراء المختصين بالاستماع لها وحلحلتها كل حسب اختصاصه.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك