اخبار ليبيا الان

منظمة الهجرة الدولية تدين مقتل مهاجر سوداني داخل قاعدة أبوستة بطرابلس

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا24

قتل مهاجر سوداني أمس الخميس بعد ساعات من إعادته إلى طرابلس من قبل خفر السواحل الليبي.

منظمة الهجرة الدولية دانت الحادثة اليوم الجمعة ودعت لفتح تحقيق بالحادث وجلب المسؤولين عنه للعدالة.

وأعلن خفر السواحل الليبي بطرابلس أمس الخميس عن تنفيذ ستة عمليات إغاثة خلال الأسبوع الماضي، أسفرت عن إنقاذ 493 مهاجرا كانوا على متن ستة قوارب مطاطية في مناطق تقع إلى شمال شرق وشمال غرب طرابلس، غير أن تلك العمليات لم تنته بسلام، حيث قالت منظمة الهجرة الدولية إن مهاجرا سودانيا تم إنقاذه في تلك العمليات، قتل بطلق ناري بعد ساعات من إعادته إلى طرابلس.

ولم  يعلق خفر السواحل بطرابلس على ذلك الحادث، الذي وقع في قاعدة أبو ستة البحرية في طرابلس، حيث أنزل 103 مهاجرين كانوا يرفضون إعادتهم إلى مراكز الاحتجاز.

وأفاد مندوبو منظمة الهجرة أن مسلحين قاموا بإطلاق النار في الهواء بعد أن تمكن عدد من هؤلاء المهاجرين من الهرب من الحراس.

وقام طبيب تابع لمنظمة الهجرة بتقديم الإسعافات الأولية الضرورية للمهاجر الذي أصيب في بطنه، ليتم نقله لاحقًا إلى أحد المراكز الطبية القريبة من المكان. ولكن ما لبث أن فارق الحياة بعد نحو ساعتين من وصوله للعيادة، وفق تقرير المنظمة.

المتحدث باسم منظمة الهجرة الدولية، ليونارد دويل، وصف الحادث بالكارثة المأساوية، وقال إن “من غير المقبول تحت أي ظرف أو ذريعة استخدام الأسلحة بوجه مدنيين عزّل. هذا الحادث يثير تساؤلات حول سلامة المهاجرين وفرق العمل الإنسانية المتواجدة هناك. تطالب منظمة الهجرة الدولية السلطات الليبية بفتح تحقيق معمق بهذه الحادثة وجلب المسؤولين عنها للمحاكمة”.

وأكد المتحدث أن هذه المأساة دليل آخر على أن ليبيا ليست مكاناً آمناً، وأن المهاجرين واللاجئين لا يمكن إعادتهم إلى هناك.

وقالت المنظمة، إن هذه الحادث هو تذكير صارخ بالظروف القاسية التي يواجهها المهاجرون الذين التقطهم خفر السواحل بعد أن دفعوا للمهربين لنقلهم إلى أوروبا، ليجدوا أنفسهم في مراكز الاحتجاز، ذات الظروف القاسية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك