اخبار ليبيا الان

السباعي: على السراج أن يقدم خطاب حماسي لقوات بركان الغضب كخطاب أردوغان لشعبه

ليبيا – قال عضو مجلس النواب المقاطع علي السباعي إن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يقضي أيامه في لندن وغيرها من عواصم العالم دون سماع أي خطاب حماسي منه يلهب به مشاعر قواته ويواسيهم ويثبتهم، على حد تعبيره.

السباعي وفي مشنور له عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي”فيس بوك” أمس الاثنين أوضح أنه في الحروب والأزمات والإنقلابات ونحو ذلك يُعد القائد أو الرمز من أهم عناصر الثبات والنصر وتجاوز المصاعب والأزمات ، مستشهداً بذلك  ثبات “النبي القائد صلى الله عليه وسلم” يوم حنين وكيف قلب الهزيمة نصرا.

وأضاف أن جلّ قادة الحروب والدول قديما وحديثا سواء كانوا مسلمين أو كفارا ثباتهم وحماسهم وخطاباتهم لها بالغ الأثر ،مردفاً:” هتلر، موسليني، ستالين، تشرشل ونحوهم استطاع أردوغان القائد أن يستعيد شرعيته بخطاب خاطب به شعبه فخرجت الجموع وأحبطت انقلابا ناجحا بكل المعايير حتى القذافي كان يُلهب مشاعر أتباعه ضد ثوار السابع عشر من فبراير فكان أتباعه يقذفون أنفسهم في المعارك استجابة للنداءات قائدهم ما تقدم هو محل إجماع بين جميع القادة في الحروب والأزمات”.

وتابع حديثه بالقول :” كل القادة يتابعون المعركة بأنفسهم ويتفرغون لها ويقطعون إجازاتهم ومشاغلهم من أجلها لم أَجِد حالة استثنائة إلا عند القائد الأعلى لقوات بركان الغضب فشعبه تحت القصف والدمار والتهجير والبتر والجراح،وهو يقضي الأيام ذوات العدد في لندن وغيرها من عواصم العالم ولَم نسمع له قط خطابا حماسيا، فهل فعلا تعنيه هذه المعركة؟ وهل فعلا هؤلاء الجنود جنوده؟ وهل فعلا هو قائدهم؟!”.

عضو مجلس النواب المقاطع لفت في ختام منشور إلى أنه لو كان “القائد الأعلى للجيش” هو الصادق الغرياني وكان موقفه كالسراج لوجه له نفس النقد بذات الحروف والكلمات، قائلاً :” فليس بيني وبين السراج شي شخصي ولَم أقابله في حياتي قط”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • طبعا تريده ان يحذو حذو ابو لمعة بهلول اسطنبول اللي عري جيشه امام العالم واللي الارض تهتز من تحته الان في تركيا ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين