اخبار ليبيا الان

المحجوب: أيام قليلة تفصلنا عن تأمين الجنوب بالكامل وإعادة أهاليه المهجرين إلى ديارهم

ليبيا – قال مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش العميد خالد المحجوب إن قيادة الجيش مستمرة في القضاء على الإرهابيين الذين يتم نقلهم إلى ليبيا بتواطؤ مع حكومة “الإخوان” في البلاد.

العميد المحجوب أوضح في تصريحات خاصة لصحيفة “الإتحاد” اليوم الاثنين أن النظام التركي يستخدم عدة وسائل لنقل الإرهابيين إلى ليبيا منها الطائرات المدنية والسفن ، لافتاً إلى أن القوات المسلحة رغم صعوبة استهداف تلك الوسائل قادرة على سحق الإرهابيين بالميدان إذا ما التحقوا بالجبهات.

وأشار المحجوب إلى أن تركيا باتت شريكة في الحرب ضد الجيش الذي لن يتراجع عن مهمة تحرير البلاد ، لافتاً إلى أن أنقرة تنقل إرهابيين عبر مطاراتها ومنافذها وحدودها وهو ما يجعلها متورطا رئيسيا في دعم الإرهاب ، منوّهاً إلى أن أنقرة ساهمت في نقل عدد من الإرهابيين لليبيا.

ومن جهة أخرى، أعلن العميد المحجوب أن قوة عسكرية وأمنية ستتجه لتأمين جنوب البلاد ، موضحاً أن الجنوب سيتم تأمينه بالكامل الأيام المقبلة وستدخل قوة عسكرية وأمنية لإعادة تأمينه وإعادة الأهالي المهجرين من مناطقهم.

وأضاف المحجوب في تصريحات خاصة لموقع “العين الإخبارية”أمس الاثنين أن قوات تابعة للجيش تعمل على الإعداد لذلك والإشراف على هذا الأمر بتعليمات مباشرة من القائد العام المشير خليفة حفتر الذي أكد أنه يتابع قضية الجنوب لحظة بلحظة.

وبخصوص الأوضاع الميدانية في العاصمة طرابلس،أفاد المحجوب بأن سلاح الجو استهدف محمية صرمان التي تتمركز بها تحشيدات تابعة لحكومة الوفاق من المرتزقة والمليشيات ومهربي الوقود والبشر.

مدير إدارة التوجيه المعنوي بالجيش لفت إلى أن هذه القوات كانت تعد للهجوم على مدينة صبراتة الداعمة للجيش فتم استهدافها وضربها ما أدى لإلحاق خسائر كبيرة بها،مشيرا إلى أن المحاور في العاصمة في وضع جيد مثل محوري اليرموك والخلاطات.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك