اخبار ليبيا الان عاجل

تقرير استخباراتي يكشف علاقة تركيز الجيش الوطني لإستعادة “العزيزية” بحسم معركة طرابلس

المشهد
مصدر الخبر / المشهد

كشف تقرير استخباراتي ارتفاع حدة الصراع بين الجيش الوطني الليبي وقوات حكومة الوفاق على مدينة العزيزية الواقعة على بعد 45 كم جنوب العاصمة طرابلس بالتزامن مع تقديرات بتراجع فرص عقد مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية او تأجيله.

وبحسب تقرير نشره موقع ”ديفسا“ المقرب من الاستخبارات الإيطالية فإن العزيزية لا تزال منذ أسابيع مركز الحرب بين قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر ورئيس المجلس الرئاسي فايز السراج.

ورأى الكاتب المختص بالشؤون الدفاعية وسياسات الأمن فرانشيسكو بوسوليتي، أن الجيش الوطني الليبي يواصل ضرب العزيزية بحملة جوية متواصلة تهدف إلى إضعاف دفاعات قوات حكومة الوفاق، وفي جميع الاحتمالات، سينفذ المشير حفتر في الأيام المقبلة هجمات جديدة على الأرض باتجاه هذه المدينة بهدف التغلب عليها لوقف جمود الحملة جنوب طرابلس.

وقال بوسوليتي ”في الواقع، يجب على حفتر، الذي لم يتمكن بعد من تدمير مراكز القيادة والسيطرة على الطائرات من دون طيار، أن يأخذ المبادرة إذا أراد استئناف إرسال التعزيزات إلى خطه الأول، لأن السيطرة على العزيزية هي البديل الوحيد لطرق الإمداد الأخرى، التي تتم مراقبتها واستهدافها يوميًا بواسطة الطائرات من دون طيار التي تستخدمها حكومة الوفاق“.

وعلى الرغم من أن المجتمع الدولي ما زال يتحرك لعقد مؤتمر برلين حول ليبيا في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، إلا أن التقرير يرى أن المؤتمر في طريقه للتأجيل، لأن حفتر والسراج لا أحد منهما مستعد للتخلي اليوم عن فرصة حسم المعركة على الأرض.

وقال التقرير ”كان من المقرر أصلاً تنظيم هذا الحدث في تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، لكن عدم إحراز تقدم في المفاوضات مع الأطراف أجبر المنظمين على تأجيله“.

وخلص التقرير إلى أنه ”لا يمكن إجراء مفاوضات إلا إذا كان أحد المتنافسين في وضع غير مواتٍ للغاية. ومن جهة أخرى، عند هذه النقطة، سيكون من الأفضل الاعتماد على المجتمع الدولي والأمم المتحدة لإنهاء اللعبة“.

وتشهد محاور الاشتباكات جنوبي العاصمة طرابلس ومنطقة العزيزية، اشتباكات عنيفة منذ أيام بين قوات الجيش الوطني وقوات حكومة الوفاق.

وتستمر هذه المواجهات للشهر السابع على التوالي منذ اعلان الجيش الوطني اطلاق عملية عسكرية للسيطرة على العاصمة طرابلس وتخليصها من الجماعات المسلحة والمتطرفة حسب ما أعلن عنه.

إقرأ الخبر ايضا في المصدر من >> المشهد الليبي

عن مصدر الخبر

المشهد

المشهد

أضف تعليقـك

تعليق

  • حتى يعرف الجميع ما هو الجيش الليبي!!
    جيش حرر بنغازي ودرنة والمواني النفطية والجنوب بالكامل وهو اليوم في طرابلس.
    جيش يفتح عدة محاور في وقت واحد ويحافظ على تمركزاته ويتقدم بخطى ثابتة ومدروسة
    جيش يتلقى الاوامر وله مرجعية ويتحرك وفق لوائح ومواد ويتعرض مخالفيه للعقوبات العسكرية
    جيش موحد شرعي منبثق عن شرعية واحدة لا خلاف فيها وهي شرعية من اختارهم الليبيون عبر صناديق الاقتراع النزيهة
    جيش يقاتل كل المخالفين بدون استثناء سواء أكانوا دواعش او تنظيم القاعدة او مليشيات أو حكومة غير شرعية او مرتزقة أو غزو من دول خارجية أو أي جماعات مسلحة بدون هوية
    هذا هو جيشنا وأنا أفتخر به وليفتخر به كل ليبي نزيه نظيف وليخسأ من تلطخت يداه بالدماء المحرمة والاموال المسروقة وليكونوا ضدنا فهو شرف لنا ايضا ان يكون المجرمون خصومنا