اخبار ليبيا الان

سوريا | أردوغان يشكر ليبيا وقطر .. وترامب يدعوه إلى أن لا يكون ” فتى أحمقاً “

وجه الرئيس الأمريكي دونالد رسالة خطيةإلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دعاه فيها إلى وقف هجومه فوراً على سوريا مذكراً إياه بقدرته على توجيه ضربة للإقتصاد التركي على غرار الضربة التي تلقتها العملة التركية بفضل عقوبات جزئية على خلفية إعتقال أنقرة للقس الأمريكي ” أندرو برونسون ” مادعاها إلى الإفراج عنه لاحقا في أغسطس 2018 عقب ما تكبدته الليرة من خسائر .

وقال ترامب لأردوغان في الرسالة الموجهة في التاسع من أكتوبر الجاري ونشرها البيت الأبيض اليوم الأربعاء  : ” عزيزي حضرة الرئيس ، دعونا نعمل على صفقة جيدة ، أنت لا تريد أن تكون مسؤولاً عن ذبح الآلاف من الناس وأنا لا أريد أن أكون مسؤولاً عن تدمير الاقتصاد التركي ، وسوف أفعل ذلك ولقد أعطيت لك بالفعل عينة صغيرة على ذلك فيما يتعلق بأزمة القس برونسون ” .

وذكّر ترامب نظيره التركي بعمله وبجد لحل بعض مشاكله مطالباً إياه بأن لا يخذل العالم وقال : ” يمكنك صنع صفقة رائعة ، الجنرال مظلوم ( الجنرال مظلوم عبدي زعيم قوات سوريا الديمقراطية ) مستعد للتفاوض معكم ، وهو على استعداد للقيام بذلك بتنازلات لم تكن لتقدم في الماضي ، أرفق نسخة سرية من رسالته لي وقد تلقيتها للتو “.

وأشار الرئيس الأمريكي لأردوغان قائلاً : ” سوف ينظر إليك التاريخ بشكل إيجابي إذا قمت بذلك بالطريقة الصحيحة والإنسانية ، سوف تبدو إلى الأبد كما الشيطان إذا لم تقم بالأشياء الجيدة ، لا تحاول أن تكون فتى صلباً ، لا تكن أحمقاً ! سأتصل بك لاحقاً “.

وفي ذات السياق شن أردوغان هجوماً لاذعاً على الدول التي صاغت قرار الجامعة العربية مطلع الأسبوع رفضاً للغزو التركي لشمال سوريا معبراً عن حنقه منها ومن دول أخرى فيما تقدم بالشكر وبإسمه شخصياً لكل من ليبيا ممثلة في المجلس الرئاسي الذي رفض القرار رفقة قطر والصومال اللتان تمتلك أنقرة فيهما قواعد عسكرية .

المرصد – خاص

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • اردوغان بيفكرنى بفيلم الليمبى لما اعطته الراقصة مبلغ من المال ليرشه عليها على ان لها معجبين .لم يجد معه فى العالم كله الا تميم والسراج لانهما اصلا يعيشون فى حمايته رغم رفض الشعب القطرى والليبى للعدوان التركى ومن يرفض من الشعب التركى يعتقله وهذا المعتوه اردوغان يتصور انه يستطيع ان يلعب مع الكبار فى امريكا وروسيا وكل منهما يستخدمه لصالحه خاصة الثعلب بوتن الذى ينفخه مثل البلونة ثم يشكه جيش النظام السورى بدبوس فس فس فروسيا الان بفضل اردوغان تسيطر على سوريا وتطرد الامريكان الذين يتوعدون بتدمير الاقتصاد التركى وهو لو تم فسنرى الربيع التركى وسحل اردوغان وامينة فى الشارع على الطريقة الرومانية لشاويسكو وزوجته سحلوا فى الشارع