اخبار ليبيا الان

عمليات المنطقة الغربية تزعم استهداف مطار معيتيقة بقنابل أمريكية شديدة الانفجار موجهة بالليزر

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – متابعات

قال آمر غرفة العمليات المشتركة بالمنطقة الغربية التابعة لقوات حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، إن مطار معيتيقة تعرض اليوم الثلاثاء، عند الساعة 2.15 صباحًا لهجوم جوي باستخدام قنابل شديدة الانفجار، مؤكدًا أنها وزن 227 كجم، موجهة بالليزر.

غرفة العمليات المشتركة أضافت، في البيان رقم (12) لمكتبها الإعلامي – اطلعت أخبار ليبيا 24 عليه – أنه بعد التحقيق تأكد لدينا أن القنابل أمريكية الصنع، وأن الطائرة التي نفذت الهجوم يرجح أن تكون “F16“.

وتابعت : أن هذا الهجوم يؤكد التدخل المباشر من الأطراف الداعمة للعدوان على طرابلس، إلى جانب العصابات المعتدية بعد فشلها رغم استعانتها بمرتزقة عدة دول، حسب البيان .

وواصلت: “وعلى بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، التركيز على مهمتها الأساسية وهي دعم الحكومة الشرعية، ومنع الاعتداءات من الدول الإقليمية، بدلاً من عقد اللقاءات المشبوهة، من أطراف كانت ولا زالت السبب في مأساة ليبيا”.

واختتمت: “هذه اللقاءات التي نراها طريقًا لإدخال ليبيا في ظلمة حالكة، وتعميق العداوة والفرقة بين الليبيين”.

وكان الناطق باسم قوات الجيش الوطني، اللواء أحمد المسماري، أكد أن سلاح الجو نفذ غارة جوية على دشم ومخازن أسلحة ومرافق في الشق العسكري من مطار معيتيقة، مشيرًا إلى أنها كانت تستخدم من قبل الميليشيات والجماعات الإرهابية المسلحة، لتخزين معدات وصواريخ طائرات مسيره تركية .

المسماري أوضح ، في بيانٍ صحفي له، أنه نجم عن هذه الغارات الجوية عدة انفجارات هائلة نتيجة لتدمير واحتراق صواريخ وذخائر كانت مخزنة في هذه الدشم التي استخدمت من قبل المليشيات والجماعات المسلحة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك

تعليق

  • يعني او الجيش الليبي مدرب تدريب جيد – لكان من الأفضل استخدام المروحيات لإنزال الجنود هناك والسيطرة على المخازن واعتقال المتهمين في موضوع الطيارات المسيرة – وربما اغتنامها والأسلحة غنيمة حرب .!!!!
    استخدام الطيران الحربي المباشر. – ليس بحل لتخليص العاصمة من المليشيات – كما يدعون – انما تخريب لمصالح الدولة في المنطقة الغربية . وحتى الأتراك للعلم توجد لديهم علاقات وطيدة مع الشرق الليبي ومنهم مصطفى عبد الجليل . القابع في اسطنبول مع الصلابي وغيرهم من التجار والي الأسبوع الماضي وصلت سفن تجارية من تركيا لموانيء لبنغازي . وهذا لا يخفى على المقاومة الشعبية الليبية .