اخبار ليبيا الان

الصلابي لـ قادة تونس والمغرب والجائر: لن تكونوا بعيدين عن تحمل تداعيات آلة القتل في طرابلس

ليبيا – دعا القيادي فى جماعة الإخوان المسلمين الليبية وعضو الأمانة العامة للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في الدوحة علي الصلابي المدرج على قوائم الإرهاب العربية قادة المغرب والجزائر وتونس إلى التحرك بالسرعة المطلوبة والضغط من أجل وقف الحرب ضد العاصمة  طرابلس.

الصلابي ناشد في تصريحات خاصة لموقع “عربي 21″ القطري اليوم الأربعاء العاهل المغربي الملك محمد السادس وقائد الأركان الجزائري قائد صالح والرئيس التونسي قيس سعيد إلى تفعيل جهودهم الدبلوماسية وعلاقاتهم الدولية من أجل وقف ما وصفها بـ” آلة القتل التي تحصد أرواح المدنيين الأبرياء في العاصمة طرابلس” على حد قوله.

وأضاف :”المغرب والجزائر وتونس أولى بليبيا وبالبحث عن حل لأزمتها السياسية من كل عواصم الدنيا والدم الليبي النازف بغزارة بسلاح عربي للأسف الشديد يتحمل مسؤوليته بعد القائمين على القتل مباشرة قادة الدول المغاربية الثلاث”.

وتابع حديثه :” إن آلة القتل التي تطورت في الأشهر الأخيرة إلى استخدام طائرات بدون طيار لقتل الليبيين في طرابلس لن تستطيع تغيير المعادلة وإرجاع عقارب الساعة إلى الوراء ولا أن تستأصل الليبيين وتدفعهم لليأس من حلمهم في الحرية والدولة المدنية العادلة” حسب تعبيره.

وأردف الصلابي :”ما يجب أن يعلمه قادة الدول المغاربية الثلاث الأقرب إلى ليبيا والأكثر تأثرا بعدم الاستقرار فيها، أنهم لن يكونوا بعيدا عن تحمل تداعيات هذه الحرب الظالم ليس فقط بالسؤال أمام الله عن سبب صمتهم إزاء هذه الجرائم، وإنما لأن من سولت له نفسه وأقدم على قتل الليبيين لن يتأخر في الإساءة لدول الجوار”.

ورأى الصلابي أن الرباط وتونس والجزائر كلها تستضيف الليبيين ووفرت لهم أرضية للحوار ولعل اتفاق الصخيرات يمثل الثمرة الأبرز لهذه الجهود لكنها مع ذلك تظل غير كافية وتحتاج إلى المزيد من تفعيل العمل الدبلوماسي وممارسة الضغوط المطلوبة لجر الأطراف الليبية إلى التوافق السياسي والتناولات المتبادلة بعيدا عن السلاح.

الصلابي إختتم تصريحه بالقول:” أعتقد أن تونس والجزائر والرباط أقرب إلى طرابلس من برلين وباريس وروما وكلها عواصم تربطها بليبيا ليس فقط روابط الدين والتاريخ والجغرافيا بل والمصير أيضا”.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك