اخبار ليبيا الان

دي مايو: تقليص دعم خفر السواحل الليبي قد يقود لوقف نشاطه إزاء الهجرة

قال وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، إن “خفض المساعدات الإيطالية لخفر السواحل الليبي يمكن أن يؤدي إلى تعليق أنشطته”، وبالتالي “إلى المزيد من حالات انطلاق لقوارب الهجرة وكل ما يترتب على ذلك من المآسي في البحر وتدهور أوضاع المهاجرين”.

هذا ما أعلن عنه وزير الخارجية لويجي دي مايو، ردا على تساؤلات في مجلس النواب حول مذكرة التفاهم مع ليبيا بشأن إدارة تدفقات الهجرة، والتي من المقرر أن ينتهي أمدها يوم 2 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، حيث يتم تجديدها تلقائيا في حالة عدم وجود تدخل عليها من قبل أحد الطرفين.

وأضاف الوزير دي مايو أنه “من أجل تحسين مذكرة التفاهم المذكورة، “سوف أقترح عقد اجتماع للجنة الإيطالية الليبية، المنصوص عليها في المادة 3” من هذا الاتفاق.

في السياق ذاته، تمخض اجتماع قادة الكتل السياسية بمجلس النواب الإيطالي، عن وجوب تقديم إحاطة من قبل وزيرة الداخلية لوتشانا لامورجيزي حول الاتفاقية الإيطالية الليبية، تجري في مقر المجلس، قصر (مونتيشيتّوريو) يوم 5 أو 6 تشرين الثاني/نوفمبر.

هذا وسيتم تحديد التاريخ الدقيق للإحاطة في وقت لاحق.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك