اخبار ليبيا الان

المسماري: الميليشيات تستخدم المطارات المدنية في طرابلس ومصراتة لإستجلاب الإرهابيين

ليبيا – قال اللواء أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش في مؤتمر صحفي من بنغازي إن مطار معيتيقة المدني هو جزء صغير من قاعدة عسكرية شاسعة تضم هناجر وطائرات عسكرية وعمودية خارج الخدمة وتخضع لسيطرة مليشيا إرهابية تسمى مليشيا الردع الخاص.

المسماري نوّه في المؤتمر الذي عقد أمس الأربعاء إلى أن المليشيات تستخدم المطارات المدنية في طرابلس ومصراتة وزوارة لإستجلاب الإرهابيين في حين لم يستهدفهم الجيش لعدم التضييق على المدنيين بالمنطقة الغربية.

وأشار إلى أن المليشيات استهدفت عشوائياً منطقة الطويشة وقصر بن غشير ما أسفر عن مقتل أسرة كاملة من والدين و4 أبناء.

وحول الوضع العسكري الميداني أكد أن المعارك تنحسر حول مسرح العمليات من سرت إلى زوارة سواء بالاستطلاع الأرضي أوالجوي والعمليات العسكرية القتالية، لافتاً إلى أن القوات البرية والبحرية والجوية تتعامل مع أي هدف يهدد الجيش بالمنطقة.

كما كشف أن الجيش تقدم إلى مناطق مهمة جداً بالعاصمة في محاور وادي الربيع وعين زارة وتاجوراء والخلاطات وصلاح الدين واليرموك والعزيزية.

وبيّن أن حصيلة الاستهدافات الجوية هي تدمير 3 سيارات عسكرية كانت تنقل إرهابيين قرب اليرموك وسيارة تحمل ذخيرة هاون بمنطقة الخلاطات نتج عنه انفجار عنيف وتدمير عدد من السيارات المسلحة وقتل أكثر من 20 مليشياوي بالمنطقة.

وأوضح أنه تم تدمير مدفع هاون في منطقة الفلاح بالإضافة إلى تدمير 4 سيارات مسلحة في جزيرة الدوران في العزيزية أسفرت عن مقتل عدد من المرتزقة الأفارقة مع المليشياوي أسامة الجويلي كما تم استهداف راجمة عند كوبري الفروسية بطريق المطار ورصد تحركات المليشيات بالمنطقة.

المسماري كشف عن قيام القوات الجوية باستهداف عدة أهداف بمدينة مصراتة في شرق قاعدة مصراتة الجوية مع رصد للأفراد المليشياويين والإرهابيين والقضاء عليهم.

وتابع أنه تم استهداف دشم تستخدم لطائرات مسيرة و(م/ط) -مضاد للطائرات- في الكلية الجوية بمصراتة حيث تم التعامل مع هذا التهديد من خلال طائرات سلاح الجو التابع للقوات المسلحة وقد أقلعت هذه الطائرات من عدة قواعد للإنقضاض على أهدافها في الوقت نفسه والقضاء على هذا التهديد.

وشدد على نجاح الحملة الجوية في تحقيق أهدافها بكل دقة وتدمير المرافق المستخدمة في تخزين وتجهيز الطائرات بنسبة 100% وعادت الطائرات لقواعدها سالمة، منوهاً إلى أن قوات الجيش استفادت من هذا الدعم الناري وتمكنت من تحقيق تقدمات واسعة في العاصمة طرابلس فوصلت إلى مناطق المحمية بصرمان وبوشيبة والكسارات.

ختاماً لفت إلى أن القوات تمكنت من القضاء على عدد من الإرهابيين أبرزهم الإرهابي المصنف من ضمن عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي سليمان جطلاوي أحد عناصر مليشيا عمر المختار التي يقودها حسين الفيتوري الذي قتل 2016 وهو فرع تنظيم القاعدة في بنغازي أحد عناصر سرية تقاتل في طرابلس بقيادة زياد بلعم.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • .اتمنى من الجيش الوطنى ان يستغل سيطرته الجوية فى سماء المعركة فى ان يشعر المواطنين بهذه السيطرة ويسهل العمليات النوعية فى وسط طرابلس بان يفرض حظرا على المواطنين من المرور عبر البوابات الامنية للمليشيات من الواحدة حتى الخامسة صباحا حيث يقوم نسور الجو بتدمير هذه البوابات ويكسر هيمنة المليشيات على الطرق ويمنع نقل الاسلحة والزخائر ليلا