اخبار ليبيا الان

مطالبًا حكومة مالطا بإعدامها .. عبد العزيز: العملة المزورة تمول القتل والدمار وشراء السلاح

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – متابعات 

قال عضو المؤتمر الوطني السابق، والقيادي في حزب العدالة والبناء بليبيا، محمود عبدالعزيز، إن جريدة تايمز مالطا، نشرت خبر وجود حاويتان ممتلئتان بالسيولة النقدية المزورة، والتي كانت مُتجهة إلى مركزي البيضاء التابع للحكومة الموازية .

عبدالعزيز أضاف في مُداخلة هاتفية له، عبر فضائية التناصح أمس السبت، أن الجميع يتحدث بأن من يدير المنطقة الشرقية، هم عبارة عن “عصابة” تزور المال، وتمول به القتل والدمار وشراء السلاح، حسب وصفه .

وذكر أن كافة مرتبات المنطقة الشرقية، يتم تمويلها من المصرف المركزي في طرابلس، إلا أن قوات حفتر، طبعت ما يقرب من 15 مليار دينار، وتشتري العملة الصعبة من السوق السوداء والموازية.

وتابع عبد العزيز أن جزءًا من هذه الأموال يستخدم في شراء الذمم، ويتم تهريبه في بعض الحسابات، خارج ليبيا، موضحًا أنه تم رصد بعض الحسابات لمجموعة من الأسماء الوهمية، وبعض الحسابات السرية، مبينًا أنه يعتقد أن هذه الحسابات لحفتر وأبنائه وبعض معاونيه، في العديد من الدول، حسب قوله .

وواصل أن الجميع الآن يراقب ما وصفها بـ”العصابة الإجرامية”، التي تشن الحرب على طرابلس، مُبينًا أن جهاز المخابرات المالطي، هو الذي كشف الحاويتان، وأبلغ حكومة الوفاق المعترف بها دوليًا، وأن الرد جاء بطلب حكومة الوفاق من السلطات المالطية، حجز هذه العملة، لأنها مزورة، وغير موجهة لحكومة الوفاق.

وأردف عبد العزيز، أن الحكومة المالطية تعترف بحكومة الوفاق، لافتًا إلى أن الرأي العام المالطي اهتم بهذه الخطوة، كاشفًا أن حفتر حاول عن طريق بعض الشخصيات المتواجدة في مالطا استلام العملة المزورة، ولكن جاء الرد حاسمًا بأن هذه القضية غير مقبول الحديث فيها، مُطالبًا حكومة الوفاق بالتدخل لإعدام هذه العملة.

وكان رئيس مجلس الدولة الاستشاري، خالد المشري، قد طالب من محافظ مصرف ليبيا المركزي بطرابلس، الصديق الكبير، اتخاذ كافة التدابير اللازمة، لمنع تداول العملة المطبوعة بطرق غير شرعية.

وذكر المشري في خطاب له، موجه إلى الصديق الكبير، أن الاجتماع العادي الخامس والأربعين لمجلس الدولة الاستشاري، المُنعقد بتاريخ الثامن من أكتوبر الجاري، أوصى بضرورة مخاطبة “الكبير” بشأن تجريم التعامل بالعملة المطبوعة بطرق غير شرعية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك

تعليق

  • عبدالعزى واحد من الخوان مختل عقليا فمصرف ليبيا المركزى البيضا اعلن عن ان هذه الاموال لا تخصه لانها تاتى بالطائرات ومن غير المنطقى ان يتم نقل هذا المبلغ الكبير من المال عن طريق البحر ويمر على عدة دول والمنطق والعقل بقول انها تنقل جواء حيث ان مطارات المنطقة الشرقية بعيدة عن محاور القتال وبالتالى فان من وراء هذه الاموال المزوة الخوان انفسهم وليعلم هذا المعتوه المختل عقليا ان 90% من الثروة النفطية تقع تحت سيطرة الجيش الوطنى وبامكانه تحويل عائدها لمصرف البيضاء بدلا من طرابلس حيث تستخدم فى دعم الارهاب ياحمار ولكنه لا يفعل ذلك حرصا على عدم ايجاد مبرر للدول الاستعمارية لاحتلال منابع النفط ف حالة الصراع عليه لهذا ابقى على مؤسسة النفط موحدة